أخبار عاجلة

بالفيديو- عودة ملكية ' للراحل الذي لا يُجيد الإنجليزية ' .. تشيلسي يُصفق للبطل رنييري

بالفيديو- عودة ملكية  ' للراحل الذي لا يُجيد الإنجليزية ' .. تشيلسي يُصفق للبطل رنييري بالفيديو- عودة ملكية ' للراحل الذي لا يُجيد الإنجليزية ' .. تشيلسي يُصفق للبطل رنييري

أسوأ مشهد لك كمدير فني هو الرحيل مطرودا من تدريب فريقك. وإذا كان يوجد ما يعوض ذلك فهو عودتك للتكريم مع فريق أخر وأمام من طردك في السابق. كلاوديو رانييري وعودة ملكية.

ليستر سيتي كتب نهاية تاريخية لموسم إعجازي في الدوري الإنجليزي بعد التتويج باللقب. تتويج جاء قبل نهاية المسابقة بجولتين.

وفي الجولة الأخيرة، عاد رانييري للملعب الذي شهد طرده في الماضي، ستامفورد بريدج. ليقف الجميع ليقوم بتحية البطل رانييري وفريقه ليستر سيتي.

رانييري تولى قيادة تشيلسي في فترة من 2000 وحتى 2004. فترة لم تشهد أي بطولة للبلوز على الرغم من صرف رمان إبراموفيتش الهائل الدائم على سوق الانتقالات.

البداية كانت صعبة على المدرب الإيطالي، فلم يكن يُجيد اللغة الإنجليزية.

نعم. جاء إلى إنجلترا وتولى نادي تشيلسي وهو لا يُتقن اللغة التي يتحدث جميع اللاعبين.

وقتها سخرت الصحافة الإنجليزية من رانييري ومن هنا بدأت حكايته المثيرة مع البلوز.

وخسر تشيلسي مع رانييري كل الألقاب الممكنة. وكانت الضربة القاضية أمام موناكو.

تشيلسي يودع نصف نهائي دوري أبطال أوروبا لحساب موناكو!. نعم الفريق الفرنسي اكتسح البلوز بنتيجة 5-3.

وقتها خسر موناكو اللقب لصالح بورتو بثلاثية مقابل لاشيء.

الفريق الفرنسي لم يصمد أمام كتيبة البرتغالي جوزيه مورينيو.

الناجح ضد "الفاشل"

مورينيو عاد لتذكير رانييري بعدم إجادته للإنجليزية من جديد في عام 2008.

إنتر بطلا للدوري الإيطالي بقيادة رانييري. ويوفنتوس ثالثا بقيادة رانييري.

وقتها خرج مورينيو ليهاجم رانييري قائلا: "لقد كنت أتعلم الإيطالية 5 ساعات يوميا لكي أتأقلم في إيطاليا".

"رانييري بعد 5 سنوات في إنجلترا كان لا يُجيد إلا (صباح الخير/ مساء الخير)".

وقتها جاء الرد من رانييري قائلا: "لا أحتاج إلى الانتصارات لأثبت لنفسي أنني ناجح".

موسم الإثبات

هذا الموسم في الدوري الإنجليزي قررت إدارة تشيلسي إقالة مورينيو بعد بداية كارثية للبلوز.

ليصبح مورينيو بلا فريق، ويعود رانييري لملعب تشيلسي من جديد ولكن عودة مثل الملك.

الملك الذي كتب إعجاز ليستر سيتي يُكرم من قبل تشيلسي والإدارة والرئيس في الملعب الذي طُرد منه.

شاهد الصور

شاهد الفيديو

فيديو اليوم السابع