خالد صلاح ناعيا ضحايا "تفجيرات بروكسل": استهداف الأبرياء عمل "جبان ووضيع"

خالد صلاح ناعيا ضحايا "تفجيرات بروكسل": استهداف الأبرياء عمل "جبان ووضيع" خالد صلاح ناعيا ضحايا "تفجيرات بروكسل": استهداف الأبرياء عمل "جبان ووضيع"
قدم الكاتب الصحفى خالد صلاح، رئيس مجلس إدارة وتحرير "اليوم السابع"، خالص العزاء لعائلات كل الضحايا الذين سقطوا، صباح اليوم الثلاثاء، فى العاصمة البلجيكية بروكسل، جراء تفجيرات استهدفت المطار ومحطة المترو، مؤكدًا أن قلوب المصريين مع الشعب البلجيكى، ورفضه للإرهاب قلبًا وقالبًا.

وقال خالد صلاح، ببرنامج "على هوى " الذى يذاع على فضائية "النهار"، إن هذا التفجير الإرهابى إذا وقع فى مطار القاهرة، فما كان من العالم أن يتركنا، مضيفًا:"كانوا هيتركوا الإرهاب والقتلة والمؤامرات والفلوس التى تُدفع، وكانوا مسكوا فى المصرية والسلطات المصرية، وكان العالم صرح بأن ما وقع بسبب الاستبداد والديكتاتورية وضعف الأمن المصرى، وتخاذل الأداء المعلوماتى، سواء فى وسائل الإعلام أو السوشيال ميديا وغيرها".

وأضاف رئيس تحرير"اليوم السابع"، أن العاصمة البلجيكية بروكسل جرى فيها اليوم ما لا يمكن أن يتخيله إنسان فى هذا الظرف، خاصة أنها تشهد أعلى درجات الحذر، وبداخلها عاصمة لكل المؤسسات الأمنية فى أوروبا والناتو، مؤكدًا أن أى قتل للأبرياء فى العالم عمل "مشين وجبان ووضيع"، لافتا إلى أنه إذا كان هذا التنظيم الداعشى يفخر بذلك ويدعى أن ما يقوم به من الإسلام، فلن يفلتوا من عذاب الله سبحانه وتعالى، لأن تلك الأفعال لا علاقة لها بالإسلام إطلاقًا.

وأضح الكاتب الصحفى خالد صلاح،:" ما نقوم به داخل مصر لحماية دولتنا من الإرهاب ليس بدعة"، متسائلًا:"هل العالم سيقاطع بلجيكا بعد ضرب المطارات كما قاطعونا بعد الطائرة الروسية وسخروا من أمن مصر لأسابيع؟ ولماذا تعاقبونا فى مصر رغم أن هذا الإرهاب يضرب بلادكم؟ رغم أن مصر حذرت من ذلك، وهل اتضح أمام المصريين الآن تعقيدات الاختراق الأمنى فى بلدان أوروبا لنتوقف عن الذعر والانتقاد لأمن بلادنا؟!".


>- خالد صلاح يعزى بروكسل فى ضحايا الإرهاب ويطرح أهم 7 تساؤلات.. هل سيقاطع العالم بلجيكا بعد التفجيرات كما فعل معنا بعد حادث الطائرة الروسية.. اختراقات المطارات فى أهم دول أوروبا فلماذا تعاقبوننا؟

مصر 365