مركز فضائي روسي يدفع تعويض مالي لتسببه في تحطم صاروخ

مركز فضائي روسي يدفع تعويض مالي لتسببه في  تحطم صاروخ مركز فضائي روسي يدفع تعويض مالي لتسببه في تحطم صاروخ

اطلاق صاروخ للفضاء – أرشيفية

قررت محكمة الاستئناف في قضية حادث سقوط صاروخ “بروتون” الروسي، الذي سقط عام 2013، ما نتج عنه تحطم 3 أقمار صناعية للملاحة الفضائية، بدفع مركز “خرونيتشيف” الفضائي تعويضًا ماليًا قدره 1.8 مليار روبل، ما يعادل نحو 30 مليون دولار، لوزارة الدفاع الروسية.

وطلبت وزارة الدفاع من المحكمة أن تجبر المركز على تعويض الخسائر الناتجة عن تحطم الصاروخ ورأسه الانسيابي وأجهزة أخرى فقدت نتيجة الحادث، حسبما أفادت اليوم.

ولم يعترف الطرف المدعى عليه  ”مركز خرونيتشيف” بذنبه، قائلًا ‘‘إن مسؤولية الحادث تعود إلى كلا الطرفين، المدعي “وزارة الدفاع” والمدعي عليه، لأن ممثل وزارة الدفاع الذي تولى استلام الصاروخ يتحمل المسؤولية هو أيضًا عن وقوع الحادث.’’

لكن محكمة الاستئناف لم تعد النظر في الحكم الذي أصدرته المحكمة الأولية وألزمت مركز “خرونيتشيف” بدفع المبلغ المذكور.

يذكر أن تحطم صاروخ “بروتون – إم” وقع في 2 يوليوعام 2013، حين انحرف الصاروخ مع 3 أقمار صناعية على متنه عن مساره فسقط في منطقة قاعدة “بايكونور” الفضائية.

أونا