كى مون يلتقى بأعضاء مجلس الأمن بعد قرار المغرب طرد موظفى الأمم المتحدة

كى مون يلتقى بأعضاء مجلس الأمن بعد قرار المغرب طرد موظفى الأمم المتحدة كى مون يلتقى بأعضاء مجلس الأمن بعد قرار المغرب طرد موظفى الأمم المتحدة

>يلتقى الأمين العام للأمم المتحدة بان كى مون اليوم الاثنين بأعضاء مجلس الأمن على غداء لمعرفة موقفهم من قضية المغرب والصحراء الغربية ، بعد قرار المملكة المغربية طرد موظفى الأمم المتحدة .

وعلى الصعيد ذاته غادر أكثر من 80 موظفا مدنيا الصحراء الغربية ، بعد قرار المغرب طردهم إثر تصريحات مثيرة للجدل للامين العام للأمم المتحدة بان كى مون، بحسب مصدر ملاحى.

وأضاف المصدر أن آخر الأعضاء المدنيين فى مهمة الأمم المتحدة فى الصحراء الغربية، غادروا أمس الأحد مطار العيون باتجاه الدار البيضاء ومنها سيغادرون نهائيا المغرب.

وبين السبت والأحد غادر 83 من اعضاء المهمة الصحراء الغربية ووحدها موظفة حامل لم تتمكن من المغادرة، وكانت الرباط طلبت رحيل قسم من المهمة المنتشرة فى الصحراء الغربية منذ 1991، إثر تصريحات بان كى مون التى تحدث فيها عن وضع "احتلال" لدى زيارته فى بداية مارس مخيمات لاجئين صحراويين فى تندوف (الجزائر).

كما قرر المغرب الغاء مساهمته المالية فى نفقات المهمة والتى تبلغ قيمتها ثلاثة ملايين دولار، واعتبرت الأمم المتحدة الجمعة أن المهمة لن تكون قادرة على اداء مهامها اثر رحيل الأعضاء المدنيين.

ولم يتمكن مجلس الأمن الدولى الخميس من تبنى موقف موحد من المسالة تاركا للأعضاء حرية التعامل فرديا مع المغرب بهدف تهدئة الوضع.
>

مصر 365