بي بي سي: تعذيب طبيب قطري معتقل في الإمارات

بي بي سي: تعذيب طبيب قطري معتقل في الإمارات بي بي سي: تعذيب طبيب قطري معتقل في الإمارات

كتب : أ ش أ منذ 54 دقيقة

أعلنت عائلة الطبيب القطري المعتقل في اللإمارات محمود الجيدة أنه "تعرض للضرب" و"احتجز في حبس انفرادي" حيث يقبع معتقلا هناك منذ أربعة أشهرحسب قولها.

ونقلت هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي" السبت عن أحد أفراد أسرة الطبيب القطري، قوله إن السلطات الإماراتية تحاول أن تربطه بالمعتقلين الإماراتيين الـ 94 وجماعة الإخوان المسلمين.

وأضاف أن الجيدة "ليس عضواً في جماعة الاخوان المسلمين وقد يكون متعاطفاً معها، لكنه ليس عضوا في التنظيم".

وقال إن الجيدة حرم من النوم ثلاثة أيام، مضيفا "لقد ضربوه وأرغموه على الإقرار بما لم يفعله"، مشيرًا إلى أن عائلة الطبيب لا تعرف حتى مكان احتجازه.

وأبلغت عائلة الجيدة "بي بي سي" أن القطرية سهلت ثلاث زيارات لرؤيته أخيرًا، أحدثها كان في 23 يونيو الحالى ووفقاً لقريب للجيدة، كان الطبيب القطري يصطحب في كل زيارة معصوب العينين من مكان اعتقاله إلى مبنى حكومي في أبوظبي.

ونقلت العائلة عن الطبيب قوله انه لم يعد يتعرض للضرب لكنه ما زال في سجن انفرادي وأنه فقد نحو 10 كيلوجرامات من وزنه أثناء فترة احتجازه.

وحسب الـ "بى بى سي " التقى محام عينته العائلة الطبيب مرة واحدة في زيارة استمرت10دقائق، وتمت في حضور ضابط إماراتي.

ويقول قريب الجيدة "أبلغتنا حكومة بلادنا بأنها تحاول إطلاق سراحه لكنها لم تحصل على استجابة وعليهم بذل مزيد من الجهد".

يذكر أن الدكتور محمود الجيدة اعتقل في مطار دبي في 26 فبراير الماضي ولم توجه إليه السلطات الاماراتية أي تهمة.

DMC