صور| «الأطباء» تعلن عن ملامح مشروع قانون جديد لـ«العاملين المدنيين بالدولة»

جانب من المؤتمر

جانب من المؤتمر

عقدت النقابة العامة لأطباء مؤتمراً صحفيًا، اليوم السبت، بمقرها في دار الحكمة، للإعلان عن ملامح مشروع قانون “العاملين المدنيين بالدولة”، وهو المشروع الذي شارك في إعداده أكثر من 30 اتحادا ونقابة، وبمساهمة عدد من المتخصصين بحضور الدكتورة مني مينا.

وأشارت تنسيقية “تضامن لرفض قانون الخدمة المدنية”، إلى أن إعداد القانون جاء بعد أن تمسكت المصرية بالحفاظ على مواد إهدار حقوق العاملين بالجهاز الإداري للدولة في مشروعها المعدل الذي تقدمت به لمجلس النواب، وادعائها استهداف إصلاح الجهاز الإداري للدولة.

وأعلنت تنسيقية “تضامن لرفض قانون الخدمة المدنية”، عن تحضيرها لمشروع قانون؛ حرصت فيه على تحقيق المعادلة التي عجزت الحكومة على حلها “استهداف الإصلاح الإداري لجهاز الدولة، والحفاظ على حقوق العاملين”، وكذا العمل على ضرورة محاصرة مظاهر استباحة الفساد والمحسوبية والوساطة، كما كان الوضع في مشروعي الدولة “القانون 47، والقانون 18 لسنة 2015، والنسخة المعدلة منه، رغم دأب أجهزة الدولة الدفاع عنه، وادعاء أن هدف القانون هو إصلاح الجهاز الإداري، رغم تضمن القانون عددا من المواد تفتح باب الفساد والمحسوبية، ناهيك عن ما كان يتضمنه من مواد تهدر العديد من حقوق العاملين، وتفتح العديد من أبواب التخلص من العاملين دون ضابط أو حاكم.

المراسل – عمر جمال

جانب من المؤتمر

جانب من المؤتمر

جانب من المؤتمر

جانب من المؤتمر

جانب من المؤتمر

جانب من المؤتمر

جانب من المؤتمر

جانب من المؤتمر

جانب من المؤتمر

جانب من المؤتمر

 

 

 

 

2016-03-05

أونا