تجديد حبس ربة منزل عذبت ابنتها حتى الموت فى عين شمس

تجديد حبس ربة منزل عذبت ابنتها حتى الموت فى عين شمس تجديد حبس ربة منزل عذبت ابنتها حتى الموت فى عين شمس
قررت محكمة جنح عين شمس، أمس، تجديد حبس ربة منزل 15 يوما لتعذيبها طفلتها البالغة من العمر 13 سنة بمنطقة عين شمس، وكوتها بالنار، بحجة أنها لا تطيع كلامها حتى فارقت الحياة.

بدأت تفاصيل الواقعة بوصول المجنى عليها "طفلة" إلى المستشفى جثة هامدة وبها آثار حروق وكدمات فى أنحاء متفرقة من جسدها، وتبين من التحقيقات والتحريات أن المتهمة "منصورة" والدة الطفلة، أقامت لها حفل تعذيب كى بالنار والتعدى عليها بالضرب حتى لفظت الطفلة أنفاسها الأخيرة، وذلك بسبب عدم "سماع كلامها". كما تبين من التحقيقات والتحريات، أن المتهمة تم الإفراج عنها مؤخرا بعد أن قضت 7 سنوات فى السجن بتهمة قتل ابن زوجها عن طريق التعذيب والكى بالمكواة والتعدى عليه بالضرب وسقطت فى قبضة الشرطة سنة 2003 وقررت النيابة وقتها حبسها وإحالتها للمحكمة التى قضت بحبسها 7 سنوات بتهمة ضرب أفضى إلى موت، وبعد أن قضت العقوبة كررت نفس السيناريو ولكن هذه المرة مع فلذة كبدها بحجة أنها "مبتسمعش الكلام " .

مصر 365