أخبار عاجلة

وزارة التعليم تؤكد على المدارس بعدم رفض تسجيل الطلاب المستجدين دون مبرر نظامي

وزارة التعليم تؤكد على المدارس بعدم رفض تسجيل الطلاب المستجدين دون مبرر نظامي وزارة التعليم تؤكد على المدارس بعدم رفض تسجيل الطلاب المستجدين دون مبرر نظامي

    أكدت وزارة التعليم على مديري كافة المدارس بالمملكة ضرورة متابعة طلبات قبول الطلاب المستجدين في نظام نور وقبول من تنطبق عليه شروط القبول، وعدم رفض تسجيل أي طالب دون مبرر نظامي.

وكان وزير التعليم د. أحمد بن محمد العيسى قد اعتمد مؤخرا قواعد وإجراءات تسجيل المستجدين في الصف الأول الابتدائي في كافة المدارس الابتدائية للتعليم العام الحكومية والأهلية ومدارس تحفيظ القرآن الكريم، عبر نظام (نور) تيسيراً على أولياء الأمور في إجراءات قبول وانتظام أبنائهم وبناتهم بالمدارس بشكل مبكر.

وشددت تعليمات الوزارة على عدم قبول من يثبت عدم توفر إثبات سكنه في الحي الذي تخدمه المدرسة الحكومية للطالب غير السعودي خلال فترة التسجيل المحددة لغير السعوديين بحيث لا يسمح بتسجيل أبناء المتعاقدين مع القطاع الحكومي من غير السعوديين في مدرسة خارج نطاق الحي إلا بعد انتهاء الفترة المحددة لتسجيل من لهم الأحقية من هذه الفئة.

وجاء ضمن الضوابط والاجراءات أن على ولي الأمر إذا رغب في تسجيل ابنه في مدرسة خارج الحي خلال الفترة المحددة لتسجيل السعوديين فإنه يخير بين تسجيل ابنه بمدرسة الحي الذي يسكن فيه وبعد مضي أسبوعين ينقل ملف الطالب للمدرسة التي يرغبها في حال توفر شاغر، أو قبوله في المدرسة التي يرغبها اذا كانت ليست من المدارس المزدحمة.

وكفلت إجراءات القبول أحقية الطلاب بالتسجيل في الصف الأول ابتدائي ممن أكملوا 6 سنوات مع بداية العام الجديد، باستثناء من تقل أعمارهم عن ست سنوات بتسعين يوماً بحيث يتوقف التسجيل بعد الاستثناء عند من كان تاريخ ميلاده في 19/3/ 1432ه كحد أدنى أو من تقل أعمارهم عن 6 سنوات بمئة وثمانين يوماً بشرط اجتيازهم مرحلة رياض الأطفال، ولدى أولياء أمورهم الرغبة بإلحاقهم بالمدرسة مبكراً وشريطة تحقق إدارة المدرسة من توافر معايير اتفاق شرط السن المحدد ووجود شهادة لدى الطفل صادرة من رياض الأطفال التابعة لوزارة التعليم أو وزارة الشؤون الاجتماعية تثبت اجتيازه والتحاقه بها لمدة عام دراسي (فصلين دراسيين).

وأكدت وزارة التعليم في حزمة من الإجراءات الجديدة على تسجيل الطلاب المستجدين من فئات كبار السن ممن بلغ عمره سبع سنوات أو أكثر لغاية 11 سنة وثلاثة أشهر شريطة توفر عدد من المهارات والعلوم والمعارف حيث يجرى له فحص مبدئي للتحقق من توفر القدرات التي تمكنه من الدراسة بصف دراسي أعلى وفقاً للقاعدة رقم 11 من القواعد التنفيذية للائحة تقويم الطالب وبما لا يتعارض مع عمره وقدراته، فيما قضت التعليمات على إبقاء هذه الفئة من الطلاب على وضعها في حال لم يجتاز اختبار تحديد المستوى أو لم يكن لديه معارف ومهارات على أن تتولى إدارة المدرسة تسجيله في الصف الأول.

وعن فئة الطلاب الذين تجاوزت أعمارهم ال11 سنة وثلاثة أشهر فقد حددت الضوابط الجديدة عدداً من الاجراءات بشأن قبولهم في المدارس حيث يجرى لمن لديه معارف ومهارات اختبار تحديد مستوى في مقرر الصف المناسب لمعارفه ومهاراته في المدرسة أو بمركز تجميعي للحالات المشابهة حسب القواعد التنفيذية للائحة تقويم الطالب، وإذا تبين أنه لا يوجد لديه معارف ومهارات يبقى على وضعه ويحول لأقرب مدرسة يتوفر بها فصل لتعليم الكبار ومحو الأمية حسب شروط الالتحاق بالبرنامج.