أخبار عاجلة

البدناء معرضون للإصابة بسرطان القولون والمستقيم أكثر من النحفاء بـ50%

البدناء معرضون للإصابة بسرطان القولون والمستقيم أكثر من النحفاء بـ50% البدناء معرضون للإصابة بسرطان القولون والمستقيم أكثر من النحفاء بـ50%
نشر الموقع الإلكترونى لصحيفة "تايمز أوف إنديا" الهندية تقريرا عن دراسة علمية تثبت أن الأشخاص البدناء معرضون لخطر الإصابة بسرطان القولون والمستقيم، بنسبة تزيد عن 50% مقارنة بالنحفاء.

وقال سكوت والدمان، الأستاذ بجامعة توماس جيفرسون فى فيلادلفيا بالولايات المتحدة الأمريكية، إن البدناء بإمكانهم الوقاية من خطر الإصابة بسرطان القولون والمستقيم عن طريق العلاج بالهرمونات البديلة، كما اكتشف الباحثون أن عقار "linaclotide" الذى وافقت عليه منظمة الغذاء والدواء الأمريكية لعلاج حالات الإمساك المزمن ومتلازمة القولون، يمنع تطور السرطان.

وأضاف سكوت أن قرصا واحدا من "linaclotide" يرتبط هيكليا بالهرمون المفقود، ما قد يكون نهجا لمنع سرطان القولون والمستقيم فى المرضى الذين يعانون من السمنة المفرطة، حيث اكتشف الباحثون أن السمنة مرتبطة بفقدان هرمون "guanylin" الذى يفرزه نسيج ببطانة الأمعاء والقناة الهضمية، وعدم وجود هذا الهرمون يساعد على ظهور الخلايا السرطانية ويساعد على السمنة المفرطة.

وأظهرت نتائج الأبحاث أن عقار " linaclotide" يعمل مماثلا لهرمون "guanylin"، وينشط المستقبلات القامعة للورم، ما يكون عاملا لوقاية الأشخاص الذين يعانون من السمنة المفرطة من خطر الإصابة بالسرطان.

مصر 365