أخبار عاجلة

«طبية» الملك فهد تنهي معاناة مريضة من سلس البول

    تمكن فريق جراحة المسالك البولية في مدينة الملك فهد الطبية من إتمام عملية نادرة ومعقدة لسيدة سعودية عانت من سلس البول لمدة تزيد عن خمسة سنوات، وذلك بإجراء جراحة في الحوض للمثانة والحالب وتعتبر جراحة معقدة لدقتها ولوجود التصاقات متقدمة بسبب العملية القيصرية السابقة.

وكانت المريضة قد عانت خلال السنوات الماضية من مضاعفات في العملية القيصرية التي حدثت لها قبل تحويلها للمدينة الطبية، ما أدى إلى وجود سلس البول المتكرر.

وسارع الفريق الطبي بقيادة د. بدر ناصر المسيعيد رئيس قسم التخصصات الجراحية ورئيس وحدة جراحة المسالك البولية واستشاري جراحة مسالك النساء في المدينة الطبية، بعد تحويل الحالة إلى إجراء الفحوصات الطبية والتأكد من التشخيص للمريضة واتخاذ الإجراء الجراحي اللازم.

وبين المسيعيد أن الفريق الطبي عمد إلى إجراء عملية في منطقة الحوض للمثانة والحالب وواجه صعوبات لدقة العملية ولوجود التصاقات في متقدمة في هذه المنطقة مؤكدا نجاح العملية واختفاء سلس البول بعد التأكد من فحوصات مابعد العملية.

ويعتبر هذا النوع من العمليات المعقدة التي لاتجرى إلا في مراكز متقدمة لصعوبة جراحة حوض النساء وتحتاج جراحين ماهرين وتقنيات عالية، لتتم عملية إنهاء السلس البولي.

وأفاد المسيعد أن حالة المريضة في تغير جذري عما كانت عليه سابقا واختفاء سلس البول مؤكدا مغادرتها المدينة الطبية ومتابعتها في العيادات الخارجية.