أخبار عاجلة

مصطفى البرغوثى : إسرائيل واهمة إن ظنت أن الشعب الفلسطينى سينكسر

مصطفى البرغوثى : إسرائيل واهمة إن ظنت أن الشعب الفلسطينى سينكسر مصطفى البرغوثى : إسرائيل واهمة إن ظنت أن الشعب الفلسطينى سينكسر

>أكد أمين عام حركة المبادرة الوطنية الفلسطينية الدكتور مصطفى البرغوثى أن الجريمة النكراء والوحشية التى قامت بها قوات الاحتلال بحق أربعة شهداء من بلدة سعير بالخليل جنوب الضفة الغربية المحتلة فى يوم واحد هو دليل على أن حكومة إسرائيل ومؤسساتها لا تفهم ولا تعرف سوى بلغة القوة والقمع بحق الشعب الفلسطينى.

وقال البرغوثى ـ فى بيان اليوم الجمعة ـ إن جريمة الإعدام الميدانى التى ارتكبها جيش الاحتلال هو رد اسرائيل وحكومتها على دعوات السلام والمراهنات على المفاوضات، مؤكدا أنه جاء الوقت لكى تدرك كل القوى الفلسطينية أهمية التوحد ودعم الانتفاضة والمقاومة الشعبية وحركة المقاطعة وحسم الخيارات.

وشدد على أن ذلك يتطلب أيضا تنفيذ قرارات المجلس المركزى لمنظمة التحرير الفلسطينية وأولها وقف التنسيق الأمنى مع الإسرائيليين الذين يرتكبوا المجزرة تلو الأخرى ضد الشعب الفلسطينى ويهدمون البيوت ويوسعون الاستيطان وغيرها من الانتهاكات.

وأكد أن إسرائيل واهمة إن ظنت أن الشعب الفلسطينى سينكسر بفعل اجراءاتها القمعية، كما أنه واهم من يظن أن الفلسطينيين الذين جبلوا بالتطلع للحرية سيخضعون للذل والاستكانة، فالشعب الفلسطينى أدرك انه إن كان ثمن الحرية غال فإن ثمن الذل أكبر، وإن الإنتفاضة الشعبية أكدت أن لا مستقبل إلا إلى سبيل النضال المشرف من أجل الحرية والكرامة.
>

مصر 365