أخبار عاجلة

الأمم المتحدة: شاحنات المساعدات الغذائية جاهزة للانطلاق إلى مضايا

الأمم المتحدة: شاحنات المساعدات الغذائية جاهزة للانطلاق إلى مضايا الأمم المتحدة: شاحنات المساعدات الغذائية جاهزة للانطلاق إلى مضايا

 

طفل سوري في حصار مضايا

قالت الأمم المتحدة، إنها تأمل في بدء إيصال المساعدات الإنسانية والمواد الغذائية، الاثنين، إلى بلدة مضايا والمناطق المحاصرة الأخرى التي أفادت تقارير بحدوث وفيات فيها جراء الجوع وسوء التغذية.

وقال برنامج الغذاء العالمي التابع للأمم المتحدة، إن شاحنات المساعدات الغذائية جاهزة للانطلاق، لكن ثمة حاجة لمزيد من التنسيق للتأكد من عدم استهداف هذه الشاحنات عند دخولها إلى بلدة مضايا التي تقع قرب الحدود اللبنانية.

وأكد منسق الشؤون الإنسانية للأمم المتحدة في سوريا، يعقوب الحلو، إن المساعدات الإنسانية ستصل إلى البلدات المحاصرة خلال الأيام المقبلة، وفقًا لـ”بي بي سي”.

وأفادت منظمة “أطباء بلا حدود” أن 23 مريضا في المركز الصحي التابع لها في بلدة مضايا توفوا من جراء الحصار منذ مطلع شهر ديسمبر، كما أكدت أن من بين الضحايا ستة أطفال رضع بعمر أقل من عام وخمسة من كبار السن الذين تجاوزت أعمارهم ستين سنة.

جاء هذا الإعلان بعد اتفاق برعاية الأمم المتحدة سمحت فيه القوات التابعة للحكومة السورية بإدخال المساعدات الإنسانية إلى ثلاث من البلدات والقرى المحاصرة شمالي سوريا.

ورحبت المنظمة بالسماح بإدخال المواد الغذائية والإنسانية إلى المناطق المحاصرة، لكنها شددت في بيان أصدرته على ضرورة “إيصال الأدوية الفوري إلى خط الحصار الذي يجب أن يكون أولوية” فضلا عن “السماح بالاخلاء الطبي الطارئ للمرضى إلى أماكن آمنة لتلقي العلاج”.

أونا