أخبار عاجلة

الخدمات الحكومية علامة فارقة في الإمارات

الخدمات الحكومية علامة فارقة في الإمارات الخدمات الحكومية علامة فارقة في الإمارات

لم يخطر ببال الفنلندية لوتا راماكو، المقيمة في الدولة منذ عامين، أنه أصبح بالإمكان تجديد رخصة سياراتها من خلال هذه الماكينة الإلكترونية الموضوعة في أحد أركان مركز التسوق في أبوظبي التي تشبه ماكينة العصائر والمثلجات وخلال دقائق معدودة، وهو الأمر الذي اعتبره أوروبيون مماثلاً، بل وأسرع مما يجدونه في بلادهم. اقتربت راماكو من الماكينة شيئاً فشيئاً، ومدت يدها إلى شاشة العرض للتجربة، وقامت باختيار اللغة الإنجليزية، ومن ثم اختيار تجديد المركبة، وطُلب منها عبر الشاشة إدخال «الفيزا» لخصم رسوم التجديد، ثم انتظرت دقيقتين لتخرج الماكينة الرخصة الجديدة.

تطويع مدهش

تقول لوتا ماركوا الفنلندية، وهي تلوّح برخصتها الجديدة، إنها تجربة مثيرة حقاً، إنه حقاً لأمر مثير وجدير بالاحترام أن تطوع دولة الإمارات التكنولوجيا إلى هذا الحد من السرعة والسهولة، وأن تنتقل إدارة المرور إلى الجمهور في المركز التجاري أثناء التسوق. وعلّقت على مقولة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، إن « ليست سلطة على الناس، ولكنها سلطة لخدمة الناس، لذلك فإن مقياس نجاح الحكومة هو رضا المتعاملين»، بالقول: «فعلاً هذا هو سر نجاح الإمارات، وحقاً إنها حكومة جديرة بالاحترام والتقدير». هذه الحالة من الدهشة الممزوجة بالاستحسان والرضا لم تقتصر على لوتا، بل هي حالة عامة سائدة بين جميع المقيمين في دولة الإمارات عندما يتعاملون مع الجهات الحكومية المختلفة لتخليص معاملاتهم الرسمية، من توثيق وتجديد وإصدار التراخيص والتأشيرات، أو دفع فواتير الاتصالات، أو الكهرباء أو المياه، أو غير ذلك من المعاملات.

خدمات متطورة

واستطلعت «البيان» آراء ومقترحات المقيمين من الأجانب والعرب حول الخدمات الحكومية المقدمة لهم ومدى رضاهم عنها، وذلك في مواقع عدة بدأت في مركز «تسهيل» في مركز المارينا للتسوق في أبوظبي الذي يدمج طائفة كبيرة من خدمات وزارة الخارجية والعمل وخدمات عدد من الدوائر الحكومية وشركات الضمان الصحي، وفق أحمد خميس، المشرف على مركز تسهيل في مركز المارينا مول أبوظبي.

والتقت «البيان» مع جون أتش الذي قام بتوثيق العديد من الوثائق الخاصة به وبزوجته، حيث عبّر عن سعادته بما يجري في الإمارات من تطور وتحديث في الخدمات الحكومية، مؤكداً أنها تماثل الخدمات نفسها التي تقدم في الدول الأوروبية، بل أسرع منها. وقال جون، وهو يقيم بالدولة منذ 7 سنوات، ويعمل في مجال العلاقات العامة في إحدى الشركات الخاصة، إن فكرة أن تقوم بإجراء معاملاتك الرسمية في مركز التسوق فكرة رائعة ومبتكرة تعبر بصدق عن روح دولة الإمارات المفعمة بالإيجابية والتحدي والأخذ بأسباب التقدم والرقي.

منصة خدمات قياسية

وقال آدم ريمان، إيرلندي الجنسية: «إن الخدمات الإلكترونية والذكية التي توفرها الجهة التي أتعامل معها، وهي بلدية أبوظبي، وأصبحت في جميع المنافذ، أسهمت بشكل كبير في التسهيل على جمهور المتعاملين من مواطنين ومقيمين.

جلسات

أوضح المشرف على مركز تسهيل في مركز المارينا مول أحمد خميس أن المركز يقدم خدمات عدة ومتنوعة ، مشيراً إلى أنه ينجز يومياً ما يزيد على 500 معاملة، وتستغرق المعاملة من 2 ـ 10 دقائق.