أخبار عاجلة

مصممة الأزياء السعودية أميمة عزوز في لجنة تحكيم ملكة جمال المحجبات العرب

الأربعاء 06-01-2016 02:00

جدة ـ وحيد جميل

اختيرت مصممة الأزياء أميمة عزوز، رئيس لجنة تصميم الأزياء بغرفة جدة، عضواً في لجنة التحكيم بمسابقة ملكة جمال أزياء المحجبات العرب، التي ستقام في شرم الشيخ المصرية يوم الأربعاء المقبل، وتستمر على مدار ثلاث أيام (من13 ـ15 يناير2016 م) تحت إشراف وزارة السياحة المصرية، حيث تتنافس 30 فتاة من والمغرب وتونس والجزائر على اللقب، وذلك خلال حفل يحييه عدد من نجوم ستار أكاديمي وعرب أيدول.
وستشارك أميمة عزوز بجانب الإعلامية المصرية لمياء فهمي عبد الحميد، وعدد من مصممات الأزياء العرب في لجنة التحكيم، التي تترأسها خبيرة التجميل المصرية أنوش حمدي، حيث سيتم اختيار (10) فتيات للتأهل إلى النهائيات، قبل أن يجري اختيار الملكة والوصيفتين في احتفالية كبيرة وفق معايير وأسس أهمها الاحتشام، الحجاب الكامل، اللباقة، والثقافة.
وفي "دردشة" سريعة مع المصممة أميمة عزوز عبّرت عن سعادتها بتمثيل صناع الأناقة والجمال في السعودية والخليج في هذا الحدث، الذي تستضيفه مدينة شرم الشيخ المصرية. وقالت: "الباحث عن التميّز لا ينغلق على نفسه ويصبح أثير المحلية أو الإقليمية، بل يبحث عن كل جديد وحديث. ويركض خلف كل شيء مبتكر وغريب وغامض، لذا جاءت موافقتي على المشاركة في لجنة تحكيم المسابقة تشجيعاً للحجاب والاحتشام، ورغبة في تعزيز مكانة العباية السعودية والخليجية على الصعيد العربي، وللتأكيد على أن الحجاب رمزاً للأناقة والجمال والاحتشام في الوقت نفسه، حيث ترتدي المشاركات أجمل وأروع الأزياء الخليجية والعربية، خاصة أنها المرّة الأولى التي تقام فيها المسابقة على المستوى العربي، حيث أقيمت النسخة الأولى للمصريات فقط وحققت نجاحاً واسعاً.
كما لفتت إلى أن مشاركتها تأتي استكمالاً للحضور اللافت للمرأة السعودية على الصعيد العربي والعالمي. فقالت: "في أعقاب مشاركتي بأسبوع الموضة الباريسي خلال العام الماضي، شاركت في عدد كبير من الفعاليات بمصر والمغرب والإمارات وقطر والبحرين ممثلة وطني ومعبّرة عن قدرة المرأة السعودية في الإبداع والابتكار، حيث أحرص في تصميماتي على أن تكون عباءة المرأة السعودية جذّابة للفتيات من الجيل الجديد، وتدفعهن إلى اقتنائها وارتدائها خارج الحدود المحلية، وهذا ما يجعلني أهتم بالألوان والأقمشة العملية، وذات التطريزات التي تجذب الفتيات وتجعلهن يرتدين العباءة حتى في سفرهن، ففلسفتي في التصميم تعبّر عن المرأة السعودية التي تعيش في مجتمع محافظ، وتحرص في نفس الوقت على أن تبدو بمظهر أنيق ومميّز ومحترم، يجعلها متمسكة باحتشامها المتمثّل في حجابها وعباءتها.
وشدّدت أميمة عزوز على أن هدف المسابقة هو التذكير والتأكيد على أن الحجاب لا يعيق الفتيات، وإنما يكسبهن مزيداً من الاحترام والرقي والأناقة، خاصة بعد ما تطوّرت الأزياء الخاصة بالحجاب، لتتماشي مع كل عصر وزمن، بالإضافة إلى تشجيع الفتيات على أن يكون لهن هدف في الحياة، وأن يعين جيداً أن الحجاب والاحتشام ليس عائقاً في العمل.

سيدتي