أخبار عاجلة

أدوية التخسيس مصنوعة من مواد مجهولة تؤثر على الكلى وخصوبة الرجال

أدوية التخسيس مصنوعة من مواد مجهولة تؤثر على الكلى وخصوبة الرجال أدوية التخسيس مصنوعة من مواد مجهولة تؤثر على الكلى وخصوبة الرجال
"لراغبى التخلص من الوزن الزائد، هذا الدواء يساعدك فى التخلص من 8 إلى 12 كيلو فى الشهر وسعر العلبة........ وهتخس بدون ولا ".. هذه الكلمات نسمعها كثيرًا فى الإعلانات الخاصة بتسويق منتجات التخسيس لراغبى الرشاقة، وهناك نسبة كبيرة من الأشخاص يتناولون هذه الحبوب دون نتيجة ودون أن يفقدوا أوزانهم.

وفى هذا السياق، يشير الدكتور أسامة فكرى استشارى الجهاز الهضمى والكبد، ورئيس قسم التغذية الإكلينيكية فى مستشفى دار الشفاء، إلى أن هناك نسبة كبيرة من أنواع أدوية التخسيس، التى تباع بدون رقابة وغير المصرح بها من قبل وزارة الصحة، ولذلك لا تباع غالبا فى الصيدليات حتى فى البلاد المصنعة لها.

وأكد استشارى الجهاز الهضمى والكبد، أن هناك العديد من القضايا المرفوعة على الشركات الخاصة التى تقوم بتصنيع أدوية التخسيس بسبب عدم ذكر المواد الحقيقية المصنوع منها هذه الأدوية فى نشرة المكونات، واستبدالها بمكونات تدعى الشركات أنها طبيعية، ومن أشهر المكونات غير المكتوبة بعض الهرمونات كهرمون الغدة الدرقية والكورتيزون.

وأضاف د.أسامة، أن هناك تضليلاً لرغبى الرشاقة حيث يقال عند بيع الأدوية أنها لا تحتاج إلى نظام غذائى أو ممارسة الرياضة وهذا خطأ فادح، لأن هذه الأدوية لم يتم دراسة المواد التى تم تصنيعها منها، وغير مصنعة بشكل علمى.

ويقدم رئيس قسم التغذية الإكلينيكية، بعض الأعراض الجانبية الناتجة عن أدوية التخسيس، ومنها:

1-

نقص مجموعة معينة من الفيتامينات "أ ود وه وك"، .
>

2-

فشل التخلص من الوزن الزائد.
>

3-

تؤثر هذه الأدوية بشكل سلبى على خصوبة الرجل.
>

4-

قد تؤثر على الكلى.

وأخيرًا يؤكد استشارى الجهاز الهضمى والكبد، أنه لا مفر من اتباع الأنظمة الغذائية وممارسة الرياضة للتخلص من الوزن الزائد.

مصر 365