حبس عامل مسجد فى فضيحة تأجير مصلى السيدات بدمنهور لراغبى الدعارة بـ50جنيها

قررت نيابة قسم دمنهور بمحافظة البحيرة، برئاسة المستشار عبد الرحمن الشهاوى وبإشراف المستشار تامر حبس، عامل تم ضبطه يؤجر مسجدا لممارسة الدعارة مقابل 50 جنيها، 4 أيام على ذمة التحقيقات.

كما قررت النيابة حبس عامل آخر وربة منزل تم ضبطهما متلبسين عراة حال ممارستهما الرذيلة، 4 أيام على ذمة التحقيقات.

جدير بالذكر أنه تم ضبط عامل بمسجد فى مدينة دمنهور مصلى السيدات، يسهل استخدام المسجد للباحثين عن المتعة الحرام (فى غير أوقات الصلاة)، مقابل 50 جنيها للمرة الواحدة.

تلقى العقيد طلال أبو وافية رئيس مباحث الآداب بالبحيرة، معلومات تفيد باستغلال "صبرى.م.ع"، 39 سنة، عامل بمسجد بمدينة دمنهور، بالقرب من المستشفى العام، مصلى السيدات بالمسجد، فى استقطاب الساقطات لممارسة الدعارة مقابل حصوله على عمولة قدرها 50 جنيها.

تت إخطار اللواء دكتور أشرف عبد القادر مدير مباحث البحيرة، والذى وجه بدوره بتشكيل فريق بحث، برئاسة العقيد طلال أبو وافية، لسرعة ضبط المتهمين متلبسين بإثمهم المبين.

تم إخطار اللواء محمد عماد الدين سامى مدير أمن البحيرة، وعقب استئذان النيابة العامة تمكن رجال مباحث الآداب من ضبط "أمل.إ.ع"، 46 سنة، ربة منزل، و"سلامة.ر.ح"، 40 سنة، مقيمين بإحدى قرى مركز دمنهور متلبسين عراة حال ممارستهما الرذيلة داخل المسجد، كما تم ضبط المتهم الأول "صبرى" وتحرر عن الواقعة المحضر اللازم.

اليوم السابع -12 -2015

اليوم السابع -12 -2015

اليوم السابع -12 -2015
>

مصر 365