خبراء عسكريون: الجيش ألقى الكرة في ملعب مرسي

خبراء عسكريون: الجيش ألقى الكرة في ملعب مرسي خبراء عسكريون: الجيش ألقى الكرة في ملعب مرسي

كتب : الأناضول منذ 3 دقائق

قال خبراء عسكريون مصريون، إن الجيش وضع الكرة في ملعب الرئيس محمد مرسي بتصريحاته التي دعا فيها الأطراف السياسية المتناحرة إلى ضرورة التوافق قبل مظاهرات مرتقبة للمعارضة في 30 يونيو الجاري.

وقال وزير الدفاع المصري الفريق أول عبد الفتاح ، في تجمع عسكري اليوم، إن الجيش المصري "لن يظل صامتا أمام انزلاق البلاد في صراع تصعب السيطرة عليه"، موضحا أن القوات المسلحة "تجنبت خلال الفترة السابقة الدخول في المعترك السياسي إلا أن مسؤوليتها الوطنية والأخلاقية تجاه شعبها تحتم عليها التدخل لمنع انزلاق في نفق مظلم من الصراع أو الاقتتال الداخلي"، كما طالب القوى السياسية بـ"التوافق والمصالحة الحقيقية" قبل مظاهرات 30 يونيو الجاري.

وحذر الخبراء العسكريون، في تصريحات خاصة لهم اليوم، من أن حالة الانقسام وصلت إلى مرحلة خطيرة دفعت الجيش للتحذير ودعوة الأطراف المتناحرة للتوافق وتقديم التنازلات من الجانبين للعودة لمنطقة الآمان.

وقال الخبير العسكري سامح أبو هشيمة "إن اللواء عبد الفتاح السيسي وضع اليوم الكرة في ملعب الرئيس"، معتبرا أن "أداء مرسي واستجابته للمطالب الشعبية في 30 يونيو، هي التي ستحدد مدى تدخل الجيش في الأحداث".

وأضاف "الجيش يريد أن يقول للرئيس مرسي نحن نحترمك كقائد أعلى للقوات المسلحة، ولكننا في الوقت ذاته نقف مع الشعب ورغباته".

وأشار أبو هشيمة إلى أن تصريحات السيسي أكدت أن الجيش لن يقبل بترويع الآمنين في يوم 30 يونيو، وهي موجهه لمن يخطط للعنف سواء من جانب المعارضة أو التيار الإسلامي، وأنه لن يصمت على إهانة للقوات المسلحة كما جاء في تصريحات قيادات للإخوان خلال مظاهرة الإسلامين الجمعة الماضي والتي وصفت بأنها "استعراض قوة".

ووصف أبو هشيمة تصريحات وزير الدفاع بأنها "صيغت بتوازن شديد، فهي من ناحية حافظت على تقاليد القوات المسلحة من حيث احترام القائد الأعلى، ولكنها في الوقت ذاته أشارت إلى دور مهم من مهامها وهي الوقوف إلى جانب الإرادة الشعبية".

وكانت جبهة الإنقاذ التي تقود المعارضة رفضت أكثر من مبادرة للحوار مع الرئاسة قبل الاستجابة لمطالب بينها تغيير الحالية التي يرأسها هشام قنديل، وتعديل بعض مواد في الدستور فضلا عن تغيير النائب العام.

وبدوره، قال سامح سيف اليزل الخبير العسكري ورئيس مركز الجمهورية للدراسات والأبحاث السياسية والأمنية إن تصريح وزير الدفاع "جاء بعد أن وصلت الحالة السياسية لمرحلة خطيرة وهو من مكانه ودوره الوطني والتاريخي يدعو القوى السياسية إلى الحذر من الوقوع في النفق المظلم".

وردا على الإجراءات التي يمكن أن يتخذها الجيش في حال استمرار حالة التناحر السياسي، شدد اليزل على أن الجيش "لن يأخذ موقفا سياسيا ولن يغلب طرفا على طرف وسيظل يراقب الموقف مراقبة دقيقة واذا استمر الوضع كما هو سيكون في حينها لكل حادث حديث".

واعتبر أن كلمة وزير الدفاع حملت رسائل لمن وجهوا اتهامات للجيش بأنه لن يصمت على ذلك ووجه رسالة لقيادات الجماعات الإسلامية بأنه لن يقف صامتا أمام ترويع الشعب المصري بالتهديديات والتصريحات النارية.

ومن جانبه، اعتبر اللواء المتقاعد بالقوات المسلحة حسام سويلم والخبير بالشؤون العسكرية، تصريحات وزير الدفاع عبد الفتاح السيسي اليوم تعد بمثابة "الإنذار الأخير" للقوى السياسية المتصارعة موجه لكافة القوى السياسية لكي يجلسوا ويتوافقوا قبل انزلاق البلاد في مستنقع خطير".

وتابع سويلم "هذا التصريح هو استجابة أيضا لمطالب شعبية بضرورة تدخل الجيش لوضع حد للأزمة السياسية الراهنة، ولا يملك الأخير رفاهية رفض هذه المطالب وخاصة في ظل التعنت وعدم الاستجابة لمطالب للشعب من تغيير للحكومة وفي ظل التهديدات التي تطلق من الجماعات الاسلامية والاهانات التي توجهها للجيش".

وردا على سؤال حول الإجراءات التي يمكن أن يتخذها الجيش إذا استمر الصراع بين القوى السياسية قال "سينزل الجيش إلى الشارع للفصل بين تلك القوى وربما يلجأ لفرض حالة من حظر التجول وربما يتدخل لإجبار الرئيس محمد مرسي على التنحي إذا تزلت الملايين تطالب بذلك في 30 يونيو الجاري".

الأخبار المتعلقة:

مرسي يستدعي قنديل إلى اجتماع عاجل مغلق في الاتحادية

وزير الدفاع المصري يدعو خلال أيام إلى "حوار وطني" قبل 30 يونيو

خبير استراتيجي: الجيش سينزل الشارع وفقا لرغبة الشعب وسيحقق مطالبه

عبدالله كمال تعليقا على بيان "السيسي": الجيش قطع الطريق على محاولات الإجراءات الاستثنائية

"الإخوان": خطاب "السيسي" يؤكد انحياز الجيش للشرعية الممثلة في الرئيس المنتخب

الحريري معلقًا على اجتماع مرسي والسيسي: لا مجال للتفاوض إلا على الرحيل

رئيس "التجمع": الشعب ينتظر استقالة "مرسي" ومحاكمته وليس إقالة الحكومة

بكري: مرسي أبلغ "السيسي" بغضبه من تصريحاته.. ووزير الدفاع: الجيش لن يقف صامتا

فرحة بين متظاهري الدفاع بعد بيان "السيسي"

عاجل| انتهاء لقاء السيسي بالرئيس مرسي

السيسي: لن نسمح بالتعدي على إرادة الشعب.. وليس من المروءة أن نصمت أمام ترويع أهالينا

DMC

شبكة عيون الإخبارية