أحمد كريمة للزوجين صاحبا فتوى الطلاق اللفظى:"خذا برأى الإفتاء وليس كلامى"

أحمد كريمة للزوجين صاحبا فتوى الطلاق اللفظى:"خذا برأى الإفتاء وليس كلامى" أحمد كريمة للزوجين صاحبا فتوى الطلاق اللفظى:"خذا برأى الإفتاء وليس كلامى"
وقع جدل شديد بين زوجى فتوى الطلاق اللفظى، والدكتور أحمد كريمة أستاذ الفقه المقارن بجامعة الأزهر، على الهواء خلال استضافة الأخير ببرنامج "العاشرة مساءً"، الذى يقدمه الإعلامى وائل الإبراشى عبر فضائية "دريم".

قالت "شيماء"، صاحبة فتوى عدم وقوع الطلاق اللفظى، إنها ضحية دار الإفتاء ، موضحة أن لجنة الفتوى فى محل إقامتها وزوجها بطنطا طالبتهما بالانفصال بعد وقوع الطلقة الثالثة شفوياً من زوجها عبر الهاتف.

وتابعت:" وعندما ذهبنا إلى دار الافتاء بالقاهرة قالوا لنا إن فتوى لجنة طنطا باطلة عودا لبعضكما".

وأضافت "شيماء"، خلال اتصال هاتفى بالبرنامج، أنها وقعت فى حيرة من أمرها بعدما قالت لها دار الإفتاء فى القاهرة إن زواجها صحيح قبل تحصل على فتوى عكس ذلك لجنة فتوى طنطا، حسب قولها.

من جانبه قال زوجها فى اتصال مشترك، :" طلقتها 3 مرات فى التليفون يعنى لعب عيال.. وانا عصبى ومرووش أعمل ايه .. رحت لجنة الفتوى وهى اللى خلتنى رحت للمأذون واجبرت على طلاق زوجتى"، لافتاً إلى أنه حصل على فتوى أخرى من دار الإفتاء بالعودة إلى زوجته ومن ثم أستمع إلى فتوى الدكتور أحمد كريمة والتى تقول بوقوع الطلاق اللفظى ، فماذا أفعل؟"، مشدداً على أن أسلوب علماء الدين جاف ولا يتماشى مع ما يحدث من الأزواج فى هذه الأيام.

من جانبه قال الدكتور أحمد كريمة أستاذ الفقه المقارن بجامعة الأزهر، الذى حل ضيفاً على البرنامج، موجهاً حديثه للزوج وزوجته:" القول قول دار الإفتاء المصرية فهى ترفع الخلاف .. أنا رأى فرد يحتمل الصواب والخطأ.. خذى بدار الإفتاء ولا تأخذى بكلامى".


>أحمد كريمة : الطلاق القولى "ملزم" بكتاب الله وإجماع العلماء
>

مصر 365