أخبار عاجلة

مركبات تدخل فى منتجات العناية الشخصية قد تتسبب فى إجهاض الحوامل

مركبات تدخل فى منتجات العناية الشخصية قد تتسبب فى إجهاض الحوامل مركبات تدخل فى منتجات العناية الشخصية قد تتسبب فى إجهاض الحوامل
حذرت دراسة جديدة من التعرض الطويل المدى لبعض المواد المستخدمة عادة فى منتجات العناية الشخصية، مثل الصابون، الشامبو، تغليف المواد الغذائية اليومية، لارتباطها بزيادة فرص الإجهاض.

وقد شملت الدراسة التى أجريت فى هذا الصدد أكثر من 300 امرأة، حيث وجد الباحثون بجامعة "بكين" أن بعض عناصر "الفثالات" – وهى المواد المستخدمة عادة فى مستحضرات العناية الشخصية اليومية – يمكن أن تزيد فرص الإجهاض، خاصة فى الفترة من 5 إلى 13 أسبوعا من الحمل.

وتقدم الدراسة أدلة على أن التعرض لمثل هذه المواد يمكن أن يؤثر على إسكان بشكل عام، وليس فقط أولئك الذين يعملون فى المصانع المنتجة لهذه المنتجات.

كان الباحثون بقيادة الباحث "يجان ينج هو"، فحص وتحليل عينات البول من أكثر من 12 سيدة ممن خضن تجربة الإجهاض ونحو 172 سيدة حامل لم يتعرضن لتجربة الإجهاض.

وقد توصل الباحثون إلى وجود علاقة ارتباط بين الإجهاض والتعرض لمستويات مرتفعة من عنصر "الفثالات".

وكانت الدراسة قد شملت العديد من هذه المواد والمكونات فى الدهانات والأنابيب الطبية، أرضيات الفينيل، الصابون، والشامبو وغيرها من المنتجات.

كان بحث طبى سابق قد أظهر أن التعرض طويل الأمد لعنصر "الفثالات" وإن كان بمستويات منخفضة يضر بصحة حيوانات المختبر، بل ويمكن أن تزيد من خطر فقد الإناث لأجنتهن.

علاوة على ذلك، توصلت الدراسة الجديدة – التى نشرت فى العدد الحالى من "دورية العلوم البيئة والتكنولوجيا"- إلى أن عاملة واحدة على الأقل من عاملات المصانع يتعرضن لمستويات عالية من هذه العناصر الضارة من خلال عملهن مما يعرضهم لخطر الإجهاض.

مصر 365