أخبار عاجلة

اتحاد الأطباء العرب ينظم دورة تدريبية لاستعراض الجديد فى علاج تشوهات العظام

اتحاد الأطباء العرب ينظم دورة تدريبية لاستعراض الجديد فى علاج تشوهات العظام اتحاد الأطباء العرب ينظم دورة تدريبية لاستعراض الجديد فى علاج تشوهات العظام
نظم اتحاد الأطباء العرب دورة تدريبية بنقابة الأطباء مؤخرا، ضمن دبلومة إصلاح تشوهات العظام استعرضت الطرق الجديدة لبناء العظام وعلاج الالتهابات وتشوهات الكسور برئاسة الدكتور خالد عمارة أستاذ جراحة العظام بطب عين شمس.

وقال الدكتور خالد عمارة، إن الدورة التخصصية تناولت العديد من المواضيع الهامة فى مجال إصلاح تشوهات العظام وعلاج الالتهابات الصديدية للعظام والمفاصل.

وأشار الدكتور عمارة إلى أن الدورة تناولت استعراض الطرق القديمة لعلاج التشوهات والتهابات العظام والكسور مثل طريقة اليزاروف، وهى طريقة تعتمد على تركيب مثبت خارجى به مسامير تخترق الجلد، لتثبيت العظام ويستمر العلاج بهذا الجهاز لفترات تتراوح بين عام إلى عامين ويصاحب هذه الطريقة للعلاج مضاعفات كثيرة رغم فعاليتها، موضحا أنه من المضاعفات الشهيرة فى العلاج بهذه الطريقة التقليدية حدوث تيبس بالمفاصل والتهابات حول المسامير والألم المستمر والضغوط النفسية والاحتياج إلى متابعة خاصة لفترات طويلة وتعطيل المريض عن حياته الطبيعية لفترات طويلة.

أما الجزء الثانى من الدورة فقد تناول الطرق الجديدة فى والعالم لعلاج هذه المشاكل المعقدة التى قد تصيب الأطفال أو الكبار، وهذه الطرق الحديثة منها ما هو يتم استعماله حاليا ومنها ما لا يزال فى مراحل التجربة المعلمية ولم يتم التصريح باستعماله فى المجال الطبى، موضحا أن هذه الطرق تنقسم إلى طرق جديدة للتثبيت وإصلاح التشوهات مثل استعمال المسمار النخاعى فى إصلاح التشوهات وإطالة العظام ومنها طرق للإسراع فى بناء العظام مثل استعمال الخلايا الجذعية وتركيز الصفائح الدموية فى الإسراع من تكوين العظام والأنسجة أو استعمال الموجات فوق الصوتية والموجات الكهربية.

وقال إن منها طرقا للقضاء الموضعى على الميكروبات مثل استعمال الشحنات الكهربية المنخفضة السالبة وزراعة المضادات الحيوية ذاتية الامتصاص وتحسين الدورة الدموية بالمكان المصاب مثل طرق زراعة الأنسجة المختلفة وطرق تحسين قدرة الإنسان على تكوين العظام والمناعة، مثل الأدوية الجديدة التى تساعد على بناء العظام مثل دواء التترابيبتى المشتق من الهرمونات التى يتم إفرازها من الغدة الجار درقية.

أما الجزء الثالث من ورشة العمل فكان عن الطرق المستقبلية فى علاج تشوهات العظام والكسور والالتهابات والذى يتضمن طرق التشخيص الحديثة مثل جهاز سبيكت والأجهزة الأخرى وطرق التخطيط للعلاج الحديثة مثل التخطيط المتراجع وهى طريقة تختلف تماما عن الطرق القديمة التى تعتمد عليها طريقة اليزاروف.

وأشار إلى أن الدورة شملت ورشة عمل تناولت أحدث التطورات فى هذا المجال وتخللتها طرق التطبيق الحديثة لهذا النوع من العلاج وكيفية التعامل مع المريض من لحظة التشخيص إلى أن يتم الشفاء بما فيها طرق الفحص والإشاعات والتحاليل، للوصول إلى التشخيص السليم والتخطيط المناسب لهذه الجراحات.

جدير بالذكر أن هناك العديد من الأبحاث العالمية التى صدرت من مصر فى هذا المجال خاصة فى علاج الكسور والتشوهات والحالات المعقدة أو التى تعانى من التهابات صديدية مزمنة.

مصر 365