أخبار عاجلة

«القائد العام» يشهد تدريبات استخدام مقلدات «المايلز» لوحدة بالجيش الثاني

القائد العام بين رجاله

القائد العام بين رجاله

شهد «القائد العام» للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربي، الفريق أول صدقي صبحي، المرحلة الرئيسية للمشروع التدريبي الذي نفذته إحدى وحدات «الجيش الثاني الميدانى» بإستخدام مقلدات الرماية «المايلز»، فيما حضر مراحل تنفيذ المشروع عدٌد من كبار قادة القوات المسلحة.

يأتي ذلك في إطار الخطة السنوية للتدريب القتالي لتشكيلات ووحدات القوات المسلحة. وتضمنت المرحلة دفع الأنساق المدرعة والميكانيكية لتطوير الهجوم وإختراق الدفاعات والإستيلاء على خطوط ذات أهمية حيوية، وصد الهجوم المضاد بالتعاون مع القوات الجوية ووسائل وأسلحة الدفاع الجوي وإستكمال تنفيذ المهام القتالية والنيرانية في الوقت والمكان المحددين للوصول إلى خٍط حيوي وتأمينه وإستكمال تنفيذ باقي المهام.

وناقش القائد العام عدد من القادة والضباط المشاركين بالتدريب في أسلوب تنفيذهم للمهام والواجبات المكلفين بها، وقام بفرض عدد من المواقف التكتيكية المفاجئة للتأكد من قدرتهم على إتخاذ القرار السليم لمواجهـة التغيـرات المختلفة أثنـاء إدارة العمليات.

وأشاد القائد العام خلال اللقاء، بعدد من قادة ومقاتلي الجيش الثاني ودارسي الكليات والمعاهد العسكرية بمستوى التدريب الجاد والأداء المتميز لجميع العناصر المشاركة في المشروع، مؤكدًا حرص القيادة العامة للقوات المسلحة على الوصول بالوحدات والتشكيلات إلى أعلى مستويات الكفاءة والإستعداد القتالي العالي التي تمكن القوات المسلحة من مواجهة كافة المواقف والتهديدات التي تمس أمن القومي.

جانب من استعراض المشروع

جانب من استعراض المشروع

وأشار إلى أن القوات المسلحة مستمرٌة في بناء المقاتلين علميًا ومهاريًا، وتطوير إمكاناتها وقدراتها القتالية والإدارية والفنية وفقًا لأحدث النظم التكنولوجية بما يعزز قدرتها على الوفاء بالمهام المكلفة بها لحماية إنجازات الشعب المصري وصون أمنه وإستقراره.

وأثنى القائد العام على الدور البطولي الذي يقوم به رجال القوات المسلحة في حماية الجبهة الداخلية وتأمين المجرى الملاحي لقناة السويس، ومحاربة الإرهاب في سيناء وتطهيرها من العناصر التكفيرية وإكتشاف وتدمير الأنفاق عبر الحدود مؤكدًا على تقدير الشعب المصري لذلك الدور البطولي الذي يقوم به أبناء القوات المسلحة.

وفي نهاية المشروع طالب العناصر المشاركة بالمشروع الحفاظ على أعلى درجات اليقظة والإستعداد القتالي والصلاحية الفنية للأسلحة والمعدات، والحفاظ على الروح المعنوية العالية والإستعداد الدائم للبذل والتضحية من أجل أمن وسلامة مصر وشعبها العظيم.

أونا