أخبار عاجلة

القسطرة المخية الطريقة الأنسب لتجنب التدخل الجراحى فى المخ

القسطرة المخية الطريقة الأنسب لتجنب التدخل الجراحى فى المخ القسطرة المخية الطريقة الأنسب لتجنب التدخل الجراحى فى المخ
يعانى بعض الأشخاص الكبار والصغار من ظهور بعض المشاكل فى المخ، وقد يتطلب الأمر تدخلا جراحيا لتفادى المضاعفات المترتبة على ذلك، ومن المتعارف عليه أن هذا النوع من الجراحات يتطلب الدقة لأنها تعد من أكثر الجراحات صعوبة.

وفى هذا السياق، يشير الأستاذ الدكتور يسرى أنور الحليمى أستاذ جراحة المخ والأعصاب والعمود الفقرى بكلية طب قصر العينى، إلى أن هناك العديد من الحالات التى تتطلب التدخل الجراحى فى المخ، ومنها الأشخاص المصابون بعيوب خلقية فى شرايين المخ، وحالات التمدد الشريانى فى المخ.

ومن المتعارف عليه أن العمليات الجراحية فى المخ تتطلب الدقة وتوخى الحذر أثناء القيام بإجرائها، ولذلك يتابع أستاذ جراحة المخ والأعصاب، أنه نظرا للتقدم الطبى الذى أحدث العديد من الطفرات، فهناك نوع جديد لعلاج تلك المشاكل فى المخ، والذى يساعد على تجنب مخاطر العمليات الجراحية الدقية فى المخ، وهى "القسطرة المخية" .

وأضاف أن القسطرة المخية تعد الطريقة الأولى على مستوى العالم لعلاج وتصليح مشاكل المخ، وتجنب المريض التدخل الجراحى، ماعدا بعض الحالات التى لا تتعدى الـ10% والتى تستلزم العلاج الجراحى.

وأكد د.يسرى أن هذه القسطرة تقوم عن طريق إعطاء المريض القليل من البنج، وإدخال القسطرة من القدم، وتكون استكشافية فى البداية، وشبيهة بقسطرة القلب، ثم يتابع ذلك القسطرة العلاجية التى تعمل على إصلاح العيب المتواجد فى المخ.

وأكد أستاذ جراحة المخ والأعصاب، أن القسطرة المخية لا تستغرق وقتا طويلا، فهى لا تزيد عن ساعتين وذلك فى الحالات الصعبة.
>

مصر 365