أخبار عاجلة

المنامة: المتفجرات المستخدمة في الهجوم الإرهابي جاءت من إيران

المنامة: المتفجرات المستخدمة في الهجوم الإرهابي جاءت من إيران المنامة: المتفجرات المستخدمة في الهجوم الإرهابي جاءت من إيران

    ذكرت وكالة الأنباء البحرينية مساء الجمعة أن المعلومات الأولية من حادث تفجير قرية كرانة الارهابي تشير إلى ان المواد المستخدمة في التفجير مشابهة للمواد التي تم ضبطها واعتراضها في عرض البحر خلال عملية إحباط تهريب مواد متفجرة شديدة الخطورة وأسلحة لها علاقة بإيران.

وتمكنت الجهات الأمنية بوزارة الداخلية البحرينية يوم أمس من القبض على عدد من المشتبه بتورطهم في ارتكاب التفجير الذي تسبب في استشهاد رجل أمن وإصابة أربعة آخرين أحدهم اصابته بليغة، كما أصيب اثنان من المارة تصادف وجودهما بالموقع وهما مواطن بحريني وزوجته، وطفل رضيع كان برفقة ذويه بالقرب من مكان التفجير.

أكد ذلك رئيس الأمن العام بمملكة البحرين اللواء طارق حسن الحسن في تصريح له أمس موضحاً أن العمل الإرهابي الذي وقع في قرية كرانة تمثل في تفجيرٍعن بعد لقنبلتين محليتي الصنع عندما كانت الدوريات الأمنية تقوم بواجبها في تأمين الشارع الرئيسي بالقرية ، بعد اغلاقه من قبل مجموعة تخريبية، منوها إلى أنه فور تلقي غرفة العمليات الرئيسية بلاغاً بهذا الشأن، انتقلت للموقع فرق مسرح الجريمة والأدلة الجنائية وكافة الفرق الأمنية المعنية، والتي بدأت بتحديد مسرح الجريمة ومعاينته ورفع الأدلة ومباشرة أعمال البحث والتحري والتي أسفرت في القبض على عدد من المشتبه بتورطهم في ارتكاب هذا العمل الإرهابي، وإخطار النيابة العامة بالواقعة.

وشدد اللواء الحسن على أن الجهات الأمنية قامت باتخاذ عدد من التدابير الأمنية والإجراءات القانونية، تمثلت في الانتشار الأمني وتفعيل نقاط السيطرة الأمنية وتحديد الحركة في بعض المناطق لتأمين سلامة المواطنين والمقيمين.

الى ذلك تلقى عاهل مملكة البحرين الملك حمد بن عيسى آل خليفة برقية من أخيه صاحب السمو الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت واخيه سمو نائب الامير وولي العهد الشيخ نواف الاحمد الجابر الصباح أعرب فيها سموهما عن استنكار دولة الكويت وادانتها الشديدة للتفجير الارهابي، .

وأكد سمو الشيخ صباح الأحمد تضامن دولة الكويت مع مملكة البحرين ووقوفها الى جانبها وتأييدها لما تتخذه من اجراءات لحماية امنها واستقرارها، كما سأل سموهما المولى أن يتغمد فقيد هذا العمل الاجرامي الشنيع فسيح جناته، وان يمن على المصابين بسرعة الشفاء والعافية، وان يحفظ مملكة البحرين وشعبها من كل مكروه.

كما تلقى صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء بمملكة البحرين اتصالا هاتفيا صباح أمس السبت من أخيه سمو الشيخ جابر المبارك الصباح رئيس مجلس الوزراء بدولة الكويت، أعرب فيه سموه عن إدانة دولة الكويت للعمل الارهابي الجبان الذي وقع في قرية كرانة وأسفر عن استشهاد رجل أمن وإصابة آخرين من رجال الشرطة والمدنيين.

وأكد سمو رئيس مجلس الوزراء بدولة الكويت إدانة واستنكار بلاده لمثل هذه الأعمال الإرهابية الآثمة التي تتنافى مع تعاليم الدين الاسلامي والقيم الانسانية، مشددا سموه على وقوف دولة الكويت وتضامنها مع مملكة البحرين في كل ما تتخذه من إجراءات للحفاظ على أمنها واستقرارها، متوجهاً سموه بالدعاء إلى المولى عز وجل أن يتغمد الشهيد بواسع رحمته ومغفرته، وأن يمُنّ على المصابين بالشفاء.

من جانبه أعرب سمو رئيس الوزراء بمملكة البحرين عن خالص شكره وتقديره لأخيه سمو رئيس مجلس الوزراء بدولة الكويت على ما أبداه من مشاعر صادقة تجسد ما يربط بين البلدين والشعبين الصديقين من أواصر قوية ومتينة، متمنيا سموه لدولة الكويت وشعبها وافر الأمن والتقدم والرخاء.

كما ادان رئيس مجلس الامة الكويتي مرزوق علي الغانم حادث التفجير الارهابي الذي وقع في قرية كرانة بمملكة البحرين مساء الجمعة الماضية، مؤكداً في تصريح صحافي له أمس وقوف دولة الكويت وتضامنها الكامل مع مملكة البحرين ضد كل من يستهدف أمن البحرين واستقرارها، مشدداً على أن مثل تلك العمليات الارهابية تؤكد مرة اخرى اهمية تضافر وتوحيد الجهود الاقليمية والدولية من اجل مكافحة آفة الارهاب الاسود.

واعرب الغانم عن خالص العزاء وصادق المواساة لأسرة رجل الأمن الشهيد الذي سقط في الانفجار وتمنياته الصادقة بالشفاء العاجل لبقية المصابين جراء هذا التفجير الارهابي الغاشم.

من جانبه استنكر وزير الدولة لشؤون الإعلام الناطق الرسمي باسم الأردنية الدكتور محمد المومني "التفجير الارهابي الذي وقع في قرية كرانة وأسفر عن استشهاد رجل أمن بحريني وإصابة آخرين".

وقال ان :"بشاعة الإرهاب وأساليبه واهدافه الشيطانية تستوجب جهدا انسانيا عالميا لتحمل مسؤولية التصدي لهذه الآفة التي اصبحت تشكل تهديدا للامن والسلم الدوليين".

وأضاف في تصريح صحفي بعمّان :" إن الحكومة تجدد موقفها الثابت من ادانة اي اعمال ارهابية تستهدف مملكة البحرين الشقيقة".

وشدد المومني على :"تضامن الأردن ووقوفه مع الحكومة والشعب البحريني لمواجهة ما يستهدف المساس بأمن وسلامة واستقرار مملكة البحرين الشقيقة".

واكد موقف الأردن الحازم والثابت في رفض كافة أعمال العنف والإرهاب بجميع أشكالها ومظاهرها.

وقدم المومني التعازي للحكومة البحرينية والشعب البحريني الشقيق ولأسرة الضحية وتمنى للجرحى والمصابين الشفاء العاجل.