أخبار عاجلة

على الدين هلال: نظام يوليو سقط يوم 12 فبراير وليس مبارك..ويناير بلا قائد

على الدين هلال: نظام يوليو سقط يوم 12 فبراير وليس مبارك..ويناير بلا قائد على الدين هلال: نظام يوليو سقط يوم 12 فبراير وليس مبارك..ويناير بلا قائد
قال على الدين هلال، أمين الإعلام بالحزب الوطنى المنحل، ووزير الشباب السابق، فى أول ظهور له بعد ثورة 25 يناير المجيدة، إن ما سقط يوم 12 فبراير 2011، لم يكن عهد مبارك، ولكنه نظام يوليو، الذى بناه جمال عبد الناصر سنة 52، الذى بدأ يضعف حتى سقط يوم 12 فبراير، واكتشفنا أنه لا يوجد تنظيم أو قيادة، بعد سقوطه، مما سمح بتصدر الإخوان المشهد، لكونهم المؤهلين تنظيمياً ومالياً وسياسياً، فى هذا الوقت، ما اضطر المجلس العسكرى للتعامل معهم لهذه الأسباب.

وأضاف "هلال"، فى حواره مع الإعلامى تامر أمين، ببرنامج "من الآخر" المذاع عبر فضائية "روتانا مصرية"، أن الانتفاضة الشعبية المصرية التى بدأت فى 25 يناير 2011 وتصاعدت من حيث الأعداد والمطالب، إلى أن عمت القطر المصرى، تبين يوم 12 فبراير أن هذه الانتفاضة لا يقف وراءها تنظيم واحد وليس لها قيادة واحدة، إنما عبارة عن مجموعة من الائتلافات الشعبية والثورية، زاد عددها عن 200 ائتلاف، لم تكن تحمل قائداً أو برنامجاً واضحاً باستثناء الشعار الجميل "عيش حرية كرامة إنسانية".

مصر 365