أخبار عاجلة

الحكومة تنتهى من شروط أول مشروع للمليون ونصف المليون فدان

الحكومة تنتهى من شروط أول مشروع للمليون ونصف المليون فدان الحكومة تنتهى من شروط أول مشروع للمليون ونصف المليون فدان
أأعلن الدكتور حسام مغازى، وزير الموارد المائية والرى المصرى، اشتراطات توزيع أراضى الـ25 ألف فدان المزمع استصلاحها وزراعتها فى محافظة جنوب سيناء، مؤكدا أن الشروط التى تم وضعها يأتى على رأسها أن يكون الأب والأم مصريين، وألا يزيد السن للمنتفعين عن 40 عامًا بالنسبة لصغار المنتفعين، لافتاً إلى أنه سيتم تطبيق شروط جهاز تنمية سيناء أثناء عملية الطرح والاستصلاح والزراعة.

وأضاف الدكتور حسام مغازى، وزير الموارد المائية والرى المصرى خلال المؤتمر الصحفى عقب اجتماع ضم وزراء الرى والزراعة ومحافظ جنوب سيناء ورئيس جهاز تنمية سيناء أنه سيتم تخصيص 25% من أراضى المشروع لأهالى محافظة جنوب سيناء، بواقع 5 أفدنة لكل شاب دون تحديد موقع المساحة وذلك فى صورة شركة مساهمة، لضمان عدم تسقيع الأرض أو بيعها.

وأشار الدكتور حسام مغازى، وزير الموارد المائية والرى المصرى إلى أن خبراء العدالة الانتقالية والرى والإسكان والزراعة يعكفون خلال الساعات المقبلة على وضع اللمسات النهائية لكراسة الشروط تمهيداً لعرضها على المهندس إبراهيم محلب رئيس ، على أن يتم عرض الصورة النهائية على الرئيس عبد الفتاح السيسى تمهيدا لطرحها للمنتفعين بشكل عاجل.

أكد الدكتور حسام مغازى، وزير الموارد المائية والرى المصرى أن المشروع يعتمد على المياه الجوفية بشكل كامل، وكذلك الطاقة الشمسية فى تشغيل الآبار لضمان عدم السحب الجائر الذى سيؤدى إلى استنزاف المخزون الجوفى، الذى يعتمد فى الأساس على مياه الأمطار والسيول، مشددا على أنه فى حال مخالفة المنتفع لشروط وزارة الرى فى استخدام المياه الجوفية سيتم سحب الأرض فورا، وأنه تم الانتهاء من إعداد دراسة شاملة لحجم الخزان الجوفى فى مناطق المشروع تضمن استدامة المشروع، كما تم إعداد دراسة لحماية المشروع من أخطار السيول.

من جانبه قال الدكتور صلاح هلال وزير الزراعة أن المليون ونصف فدان يعد ثانى أكبر مشروع قومى بعد تنمية محور قناة السويس، لأنه مجتمع تنموى متكامل تشارك فى صناعته كافة الوزارات والأجهزة المعنية فى الدولة، موضحا أن دور وزارة الزراعة ممثل فى تحديد المنطقة وإحداثيات الأرض والتركيب المحصولى وتصنيف التربة، بينما تقوم وزارة الرى بتحديد المقنن المائى وعمره الزمنى، وتقوم وزارة الإسكان بتحديد موقع المساكن وقرى التوطين، على أن يقوم المحافظون بعمليات طرح الأراضى وتسليم الأرض.

وأشار الدكتور حسام مغازى، وزير الموارد المائية والرى المصرى إلى أن آلية التصرف فى مشروع المليون ونصف فدان ستتم لثلاث فئات أولها الشباب وصغار المنتفعين بنظام التمليك، ثم الشركات المصرية بنظام التمليك أيضا، بينما سيتم وضع نظام للانتفاع طويل المدى للشركات العربية.

"الرى": وضع اللمسات النهائية لكراسة مشروع استصلاح 25 ألف فدان بالطور
>

مصر 365