عضو الهيئة العليا لـ"الوفد" بكفر الشيخ: مرسي أثنى على موقف سوريا في حرب 73.. ونسي أن رئيسها كان حافظ الأسد

عضو الهيئة العليا لـ"الوفد" بكفر الشيخ: مرسي أثنى على موقف سوريا في حرب 73.. ونسي أن رئيسها كان حافظ الأسد عضو الهيئة العليا لـ"الوفد" بكفر الشيخ: مرسي أثنى على موقف سوريا في حرب 73.. ونسي أن رئيسها كان حافظ الأسد

كتب : كرم القرشي منذ 53 دقيقة

الرئيس محمد مرسي في مؤتمر نصرة سوريا باستاد القاهرة

قال علاء الوشاحي، عضو الهيئة العليا لحزب الوفد بكفر الشيخ، إن كلمة الرئيس محمد مرسي، في مؤتمر "نصرة سوريا"، هو استنساخ من مؤتمرات النظام السابق، وهو يفك رموز الرعب عند الإخوان، لأنه يوحي بأنه مؤيد من ظهير شعبي كبير، غير أن القاعة المغلقة لا يتجاوز عددها 20 ألفا.

وأضاف "كما أن خطاب الرئيس فيه تناقض كبير حيث، أثنى على موقف سوريا في حرب 73، ونسى أن رئيسها آن ذاك هو حافظ الأسد، وهذا يدل على ارتباك، وقد انكشف الغطاء عن تيار اليمين السياسي، ووضح أنهم يختبئون وراء الإسلام، ولكن هذا الخبز من ذاك العجين".

وأضاف الوشاحي أن قطع العلاقات مع النظام السوري يؤكد الانسياق وراء البوصلة الأمريكية، كما أنه زرع بذور الفتنة والانقسام، عندما اختصر القضية في صراع "سني – شيعي"، بتحذيراته لحزب الله، وهذا ما تريده إسرائيل.

وأشار صبري عتمان، عضو مجلس نقابة المحامين، وأمين الحزب الناصري بكفر الشيخ، إلى أن المؤتمر ليس لنصرة سوريا، ولكنه محاولة من الرئيس لإنقاذ نظامه وجماعته من يوم 30 يونيو، كما أن الخطاب لم يقدم جديدا، فالعلاقات مع سوريا مقطوعة منذ أيام مبارك، والاجتماع في صالة مغطاة لا يتعدى ما بها 18 ألفا، ويعبر عن ضعف موقفة، ومدى كره الشعب المصري له ولنظام الإخوان، حسب وصفه.

واستنكر فؤاد عمر شرف، أمين عام حزب الكرامة، دعوة الرئيس للجهاد في سوريا، متسائلا "كيف يجهاد المسلم أخيه المسلم.

وأضاف شرف "أن مرسي يدعم المعارضة السورية اليمينة المتطرفة، ضد نظام بشار، لتمكينهم من الركوب على الثورة السورية، كما ركبوها في .

وأكد شرف على اعتراضه على نظام بشار الأسد في إدارته للبلاد، ودعا الشعب السوري للتظاهر وتفعيل ثورته للقضاء على نظام بشار القمعي.

أما أحمد مجدي، عضو مؤسس بحزب مصر القوية، فقال "لم يعجبني حديث الرئيس الذي يعمل على تقسيم البلاد لفريقين، رغم أنه كان المفروض عليه توحيد الصف، وقد ظهر ذلك من خلال الحضور الذي شمل أعضاء التيارات الدينية الإسلامية، كما أن موقفنا في الحزب واضحا وهو النزول يوم 30 يونيو للمطالبة بانتخابات رئاسية مبكرة".

أما الدكتور يوسف العبد، المتحدث الإعلامي باسم حزب الوسط بكفر الشيخ، فقال إن الرئيس أعلن مساندته ودعمه للشعب السوري لتحقيقق آماله وتطلعاته عبر ثورة كانت سلمية، وأُخبرت لتغيير مسارها، نظرا لاستخدام نظام الأسد لأسلحة قمع وأسلحة كيماوية، فكان لابد من توجيه رسالة واضحة من الرئيس محمد مرسي، للمجتمع الدولي والإسلامي، بأن مصر بجانب الشعب السورى، حتى تحقيق المطالب.

كما أن الرئيس وجه رسالة واضحة للعابثين والمفسدين بأنه سوف يكون هناك حزم وردع، لكل من تسول له نفسه بالتخريب والتدمير وتعطيل المصالح، كما وجه رسالة للمعارضة بترحيبه بالحوار، وذراعيه مفتوحتان للجميع في تلقي آراء بناءة وفعالة، والجلوس على طاولة واحدة حتى تمر الأزمة بسلام.

الأخبار المتعلقة:

سعد عبود: خطاب مرسي سيرفع حدة الحرب الطائفية في سوريا

"غطاس": مرسي يحاول استجداء الدعم الأمريكي قبل 30 يونيو

عمار علي حسن: مؤتمر مرسي استعراض للقوة ومحاولة لاستعطاف السلفيين

عيسى: مرسي استخدم أزمة سوريا للحشد الجماهيري واستعراض العضلات قبل 30 يونيو

منى الشاذلي: مرسي نسى أن من يدعون لمظاهرات 30 يونيو هم من انتخبوه

الحديدي لمرسي: قبل أن تطالب المواطنين بالجهاد في سوريا.. أرسل أبناءك أولا

حمدي قنديل: مرسي يهدف إلى تسليم سوريا للجهاديين ليسترضيهم في مصر

جورج اسحق: الأمريكان أعلنوا تدعيم معارضة سوريا فسارع مرسي بقطع العلاقات مع نظام بشار

بعد إعلان مرسي قطع العلاقات مع سوريا.. الحركة الجوية في انتظار قرار سيادي

عاصم عبدالماجد: مصر اليسارية انهزمت في 67.. ولن ندع "المتمردين" يغتصبون حلمنا

عمرو أديب لمرسي: "جاي تهدد حزب الله.. طب هدد إيران لو راجل"

سيد عبدالعال : خطاب مرسي "نكتة".. وعليه أن يقطع العلاقات مع إسرائيل قبل سوريا

بكار: مؤتمر اليوم لم يكن لنصرة سوريا.. لكن لنصرة مرسي

الحريري: قطع العلاقات مع سوريا بمثابة إعلان حرب ويضر بمصالحها

الحريري: قرار مرسي سيحول الموقف في سوريا لحرب طائفية

تمرد لـ"مرسي": أيامك في الحكم معدودة وجماعتك لن تنفعك

مصر تدعو الدول العربية والإسلامية لقمة طارئة لنصرة سوريا

تصفيق حاد وهتاف للرئيس فور إعلانه قطع العلاقات مع النظام السوري

عدم جواز تهنئة الأقباط بأعيادهم.. أبرز فتاوى المتحدثين في مؤتمر نصرة سوريا

بمباركة مرسي.. عبدالمقصود يدعو على "متمردي" 30 يونيو: اللهم اكسر شوكة الكافرين والمنافقين

النجار: بئس العقول التي تحتكر الإيمان وهي أبعد ما تكون عنه

نشيد "في سبيل ديننا" في مؤتمر "نصرة سوريا"

أيمن الصياد: الكل يلعب لعبته والسوريون "وحدهم" يدفعون الثمن

وزير الأوقاف: الجهاد بالمال والنفس مطلوب في سوريا

محمد عبدالمقصود لمرسي: عليك أن تستغنى عن "الأنجاس" الذين لا يعترفون بالنبي وأهل بيته

محمد حسان: يجب على مرسي والحكام العرب تقديم السلاح لشعب سوريا

أمين الهيئة الشرعية يلقي شعرا لنصرة القدس وسوريا

مفتي الإخوان: بشار لا يدرك أن الدماء تزيد الشعوب إصرارا

علي السالوس: الجهاد في سوريا فرض.. والحرب الآن بين مؤمنين وكفار

حضور مؤتمر "نصرة سوريا" يتسابقون لتقبيل يد مرسي

وصول مدير مكتب الرئيس.. و"مرسي" يشارك في فعالية نصرة سوريا بعد دقائق

التعليقاتسياسة التعليقات

لا يوجد تعليقات

اضف تعليق

تم إضافة تعليقك بنجاح وسيتم مراجعتة بواسطة إدارة الموقع

DMC

شبكة عيون الإخبارية