أخبار عاجلة

وفاة حالة جديدة بمحلول الجفاف فى بنى سويف واحتجاز 3 أطفال مصابين بتشنجات

توفى اليوم الجمعة، الطفل محمود سيد قطب 12 شهرا إحدى الحالات الأولى التى أصيبت فى واقعة محلول الجفاف بمستشفى إهناسيا المركزى، والذى تم نقله إلى مستشفى حميات العباسية.

قالت والدة الطفل محمود سيد "إن ابنها توفى داخل مستشفى حميات العباسية بعد عناء من المرض بعد تناوله محلول الجفاف".

وروت والدة الطفل محمود قصة إصابته قائلة "محمود سخن شوية روحت بيه عند طبيب خارجى وحولنا للمستشفى المركزى بإهناسيا، وأول ما ركب محلول الجفاف الواد بدأ يتشنج جريت وشيلت المحلول لأن الممرضة كانت مشغولة مع حالة ثانية والممرضة قالتلى حطى راس ابنك تحت المياه، وفضل الواد فى تشنجات وجسمه سخن لحد ما ودونا مستشفى التأمين الصحى".

وأضافت والدة محمود: "واحنا فى مستشفى إهناسيا بعد ما حصل للواد تشنجات جريت جبت حقنة تشنجات بس الممرضة حطت الحقنة مع المحلول فزادت التشنجات، وفضلت اصرخ شيلوا المحلول، والله يا أستاذ ابنى زى الفل".

وتابعت أم الطفل أنها ذهبت بابنها إلى مستشفى التأمين الصحى، ولم يتم إسعافه، ثم تم تحويلها إلى مستشفى حميات بنى سويف، ومنها إلى مستشفى جامعة بنى سويف، قائلة "فى المستشفى الجامعى قالولى ابنك فى حاجة فى دماغة ورجعونى مستشفى الحميات، وهناك قالوا ابنك عندة ضمور فى المخ، وتم تحويله لمستشفى العباسية".

من ناحية أخرى، استقبل مستشفى ببا المركزى اليوم ثلاثة أطفال جدد وهم محمود أحمد على عبدالحكيم 3 شهور مصاب بتشنجات، وتم نقله فى حالة خطرة إلى مستشفى حميات بنى سويف، والطفل آدم حسين حسانين سنة من قرية هلية مصاب بتشنجات وصرع، والطفل عبدالرحمن محمد 6 شهور من قرية الفقاعى مصاب بتوقف فى عضلات القلب، وتم نقلهم لمستشفى بنى سويف العام.

وأكد مصدر طبى لـ"اليوم السابع" أن التشخيص المبدئى للأطفال الثلاثة هو التهاب سحائى.

وأكد أهالى الأطفال الثلاثة أن اثنين منهم تناولوا محلول الجفاف من مستشفى ببا وأخذوا العلاج إلا أنهم منذ الواقعة وهم يعانون من تشنجات.

اليوم السابع -8 -2015

اليوم السابع -8 -2015
>

مصر 365