أخبار عاجلة

مسنة من الإسكندرية تشكو من عدم وجود سكن لها وإصابتها بالشلل النصفى

مسنة من الإسكندرية تشكو من عدم وجود سكن لها وإصابتها بالشلل النصفى مسنة من الإسكندرية تشكو من عدم وجود سكن لها وإصابتها بالشلل النصفى
سيدة مريضة بالشلل النصفى تعمل بهيئة النقل العام براتب 300 جنيه شهريًا، تسكن لدى إحدى صديقاتها تستضيفها بشكل مؤقت لحين إيجاد سكن بديل، تستغيث بالحكومة لتوفير سكن مناسب وعلاجها.

وقالت الحاجة خديجة، إنها تطالب بشقة تعيش فيها لعدم قدرتها على توفير سكن آخر، قائلة "نفسى فى شقة بدل بهدلتى عند كل واحدة من زمايلى شوية أنا مريضة بالشلل النصفى والكبد مقدرش أشتغل واخدة أجازة من شغلى بسبب مرضى، ومعنديش غير أختى المريضة بالسرطان مقدرش أسكن معاها عايشة مع زوجها وأولادها، ومفيش مكان ليا معاهم".

وأضافت، "كل اللى طلباه شقة أعيش فيها ومبقاش تقيلة على حد، لأنى كل يوم بتهان وبشوف الذل، بسبب مرضى وظروفى الصعبة".

وأضافت آمال أحمد إبراهيم، شقيقة الحاجة خديجة إنها تمر بظروف صحية هى وشقيقتها وحالتها الصحية متدهورة تطالب بتنفيذ حكم قضائى لها، بصرف لها مقابل الجزاءات التى قام بها مديرها بمجلس إدارة الهيئة العامة للخدمات الحكومية، وتعسفه معها وفرض جزاءات وخصومات بدون أسباب - على حد قولها.

وأضافت "أنا لجأت للقانون عشان أصرف فلوسى واتحكملى من مجلس الدولة والقضاء الإدارى من عام 2012، وعملى يرفض تنفيذ الحكم وكان ردهم عليا ملكيش عندنا حاجة كل ده بسبب تعسف المدير، وتهديده ليا ولزملائى فى العمل، لأننا عارضناه ولسه بيفرض سيطرته لحد دلوقتى فى العمل".

وتطالب السيدة آمال بتدخل رئيس الوزراء المهندس إبراهيم محلب، لتطبيق الحكم القضائى لإنصافها فى عملها، خاصة أن الأموال التى سيتم صرفها لها ستوفر لها ثمن علاجها من مرض السرطان، وتساعدها فى ظروف معيشتها الصعبة التى تعيشها مع أسرتها وشقيقتها التى تسكن لدى إحدى زميلاتها.

اليوم السابع -8 -2015

اليوم السابع -8 -2015
>

مصر 365