أخبار عاجلة

نائب الرئيس العراقى يطالب بمؤتمر إقليمى لدراسة سبل مواجهة "داعش"

نائب الرئيس العراقى يطالب بمؤتمر إقليمى لدراسة سبل مواجهة "داعش" نائب الرئيس العراقى يطالب بمؤتمر إقليمى لدراسة سبل مواجهة "داعش"
قال إياد علاوى، نائب الرئيس العراقى، إن بلاده تمر بصعوبات منذ ما يقرب من 10 سنوات حتى بات الأمر على ما هو عليه الآن، مشددًا على أن الانتصار السياسى وبناء دولة لكل العراقيين لا يمكن أن يتم إلا من خلال وحدة العراق والعراقيين.

ولفت إلى أن ظاهرة الإرهاب والتطرف التى تفشت فى المنطقة العربية أصبحت تكلف العرب كثيرًا الأمر الذى يتطلب جهدًا حقيقيًا لمعالجتها كونها قضية معقدة وتأخذ أبعادًا كثيرة، مطالبًا بضرورة عقد مؤتمر إقليمى لبحث ودراسة السبل التى يجب اتباعها فى لمواجهة "داعش".

وأضاف "علاوى" خلال حواره عبر فضائية "العربية الحدث" عبر الأقمار الصناعية من بغداد، أن المشهد السياسى بالعراق غير مكتمل وغير واضح الرؤية خاصة فى ظل المصالحة الوطنية تتعثر بشكل غير مسبوق ويجب التنسيق بين مختلف الجهات التى تقاتل الإرهاب وخضوعها لقيادة واحدة، وذكر قائلاً: "الإخفاق متعدد الجوانب لا يوجد هناك ما يكفى لمواجهة التنظيم الإرهابى (داعش) فى بعض المدن العراقية".

وطالب إيران بتغير سلوكها فى المنطقة العربية وتحجيم سياستها وأن تتوقف عن تصريحاتها المستفزة، مشددًا على أن طهران لن تستطيع وضع يدها على المنطقة مطلقًا.

اليوم السابع

شبكة عيون الإخبارية