أخبار عاجلة

"علشان ممكن اللى فاكره ولد يطلع بنت".. اكتشف التشوهات الجنسية للمواليد

"علشان ممكن اللى فاكره ولد يطلع بنت".. اكتشف التشوهات الجنسية للمواليد "علشان ممكن اللى فاكره ولد يطلع بنت".. اكتشف التشوهات الجنسية للمواليد
أرسلت قارئة تقول: رزقت منذ حوالى شهرين بطفل، ولكن أعضاءه التناسلية غير واضحة فهو يملك عضوا ذكريا صغيرا وخصيتين صغيرتين للغاية، وقد أخبرنى الطبيب بعمل عدد من الفحوصات وأن المولود أنثى وليس ذكرًا، وتسأل عن طرق تشخيص تلك الحالة وعلاجها.

ويجيب الدكتور طلعت حسن سالم أستاذ طب الأطفال وحديثى الولادة قائلا: تلك الحالة تظهر لدى المواليد ممن يملكون أعضاء تناسلية أقرب للذكورة، كعضو ذكرى بارز وشفرتين ملتصقتين، مع صغر حجم فتحة المهبل، وللأسف تلك الحالات إذا لم يتم تشخيصها فى البداية قد تؤدى إلى مشاكل كبيرة فيما بعد.

وأضاف أستاذ طب الأطفال أن خطورة تلك الحالات تكمن عندما تتم الولادة فى المنزل وعلى يد "داية" كما يحدث فى الأرياف حيث يتم تشخيص حالة الطفل أو الطفلة تبعا لقرب الشكل الخارجى للأعضاء التناسلية وميله الظاهرى إلى أحد الجنسين.

وأوضح سالم أنه فى حال الشك فى جنس الطفل فيتم بالطبع اتخاذ الإجراءات التشخيصية المعتادة فى تلك الحالة، وهى آشعة الحوض للكشف عن الأعضاء التناسلية الداخلية، مع إجراء تحاليل للهرمونات والكروموزومات ،وهى التى تحدد جنس المولود كما تظهر الإشاعات وجود رحم ومبيضين فى موضع الأعضاء التناسلية الداخلية، ومن هنا يبدأ اتخاذ الخطوات الجراحية لعلاج الحالة بصورة سليمة والتى تتم من خلال تصغير البظر مع توسيع فتحة المهبل أو علاج أى قصور بها .
>

اليوم السابع

شبكة عيون الإخبارية