أخبار عاجلة

د.خالد عمارة يكتب: أنواع التثبيت الداخلى للكسور

د.خالد عمارة يكتب: أنواع التثبيت الداخلى للكسور د.خالد عمارة يكتب: أنواع التثبيت الداخلى للكسور
كسور العظام تنتج عن إصابة شديدة فى أغلب الأحوال وينتج عن قوة هذه الإصابة أن تصاحبها كسر بالعظام مع تهتك بالأنسجة المحيطة مثل العضلات والأعصاب والشرايين وربما الجلد، وتختلف درجة الإصابات والتهتك حسب قوة الصدمة، وقديماً كان علاج كل الكسور يكون بمنع الحركة عن طريق الجبائر أو الجبس أو الرقود فى الفراش لفترات طويلة تصل إلى شهور أو سنين.

ونتيجة ذلك تحدث مضاعفات عديدة مثل تيبس المفاصل وضعف العضلات وهشاشة العظام والجلطات الدموية وقرحة الفراش ومشاكل التنفس والالتهابات الرئوية. فضلاً عن الوقت الضائع من عمر الإنسان والضغط النفسى والإعاقة الناتجة عن عدم التام الكسر فى الوضع الصحيح مما يسبب العرج أو الألم المزمن أو الخشونة.
>مع تطور العلوم والتكنولوجيا الطبية أصبح علاج أغلب الكسور جراحيا ليسمح للمريض بالعودة للحياة الطبيعية فى أقرب وقت وبدون مضاعفات.

وأنواع طرق التثبيت الجراحى الداخلى للكسور كثيرة وتختلف حسب نوع الكسر ومكانه وعمر المريض وقوة العظام. ولكن هناك أنواع أساسية للتثبيت الداخلى ..1.. المسمار النخاعى..2.. الشرائح والمسامير..3.. المثبتات الخارجية..4..الأسلاك المعدنية والدبابيس

المسمار النخاعى يكون مسمار طويل، حيث يكون تقريبا بطول العظمة المطلوب تثبيتها. يتم وضعه داخل العظام فى نخاع العظام فلا يظهر على سطح العظام وبالتالى لا يتعارض مع الدورة الدموية أو يحتك بالعضلات وفى نفس الوقت قوى ويتحمل الضغوط مما يسمح للمريض أن يمشى بعد الجراحة مباشرةً. لكن هذا النوع من التثبيت لا يناسب الكسور القريبة من المفاصل حيث يكون نخاع العظام أوسع من أن يضمن تثبيت قوى بهذه الطريقة.

الشرائح والمسامير تناسب الكسور القريبة من المفاصل لكن يتم تركيب الشريحة على سطح العظام مما قد يتسبب فى احتكاك بالعضلات أو منع للدورة الدموية فى هذه المنطقة من العظام وقد يضايق المريض هذا البروز مما يستلزم إزالة الشريحة بعد مرور سنة من تاريخ الجراحة. كما أن استعمال الشرائح غير مستحب فى حالات هشاشة العظام الشديدة أو وجود تلوث نتيجة جروح الحوادث أو المناعة الضعيفة.

المثبتات الخارجية تقدم حل ممتاز لعلاج الكسور التى يصاحبها تلوث أو جروح أو كسور مضاعفة كما أنها تستعمل فى بناء العظام وإصلاح التشوهات. لكن المثبت الخارجى يتكون من هيكل خارجى ويمسك العظام عن طريق مسامير تخترق الجلد والعضلات وتمسك العظام. مما يتسبب فى بعض الألم وعدم الارتياح أثناء فترة العلاج التى قد تستغرق شهور عديدة. كما أن هذه الأجهزة والمثبتات الخارجية تحتاج إلى رعاية مستمرة بواسطة المريض والتزام بالتعليمات الطبية لمنع حدوث تلوث أو التهابات حول المسامير أو تيبس بالمفاصل أو العضلات.

الأسلاك المعدنية والدبابيس تستعمل فى الأطفال عادة لأنها وسائل صغيرة تصلح لتثبيت العظام الصغيرة الحجم كما أن إزالتها سهلة ولكنها لا تتحمل الضغط الشديد وبالتالى فلا تكفى وحدها وعادة يحتاج المريض إلى جبائر مساعدة.

التخطيط للنوع المناسب فى تثبيت الكسر يحتاج إلى الفحوصات والإشعات الكافية لتقييم الحالة كما يحتاج إلى خبرة كبيرة من الطبيب المعالج مع الاطلاع على أحدث الأبحاث العلمية والتقنية فى هذا المجال.

اليوم السابع

شبكة عيون الإخبارية