أخبار عاجلة

بالصور.. نقيب الصيادلة يطالب بإنشاء أول هيئة عليا للأدوية فى

أكد الدكتور محيى الدين عبيد، النقيب العام للصيادلة على مستوى الجمهورية، أن النقابة تقدمت بمذكرة لمجلس الوزراء لإصدار قرار بإنشاء أول هيئة عليا للأدوية فى ، بعد رفضها من قبل رئيس مجلس الوزراء السابق خلال فترة النقابة السابقة، مشيرا إلى أنها ستكون هيئة حكومية تابعة للدولة، يتولى رئاستها صيدلى بدرجة وزير، لحل جميع المشاكل التى تعترض صناعة الدواء فى مصر، والقضاء على التنافس بين شركات الأدوية التى أضرت بصناعة الدواء المصرى، حيث انخفضت صناعة الدواء المصرى خلال 20 عاما من 60% إلى 4% فقط، ويتم الاعتماد على استيراد المواد الخام من الخارج بالعملة الصعبة، ما يؤدى للإضرار بالاقتصاد المصرى وصناعة الدواء فى مصر.

وأضاف نقيب الصيادلة، عقب حفل الإفطار السنوى الذى نظمته النقابة الفرعية للصيادلة بكفر الشيخ، أن الشركات الحكومية العاملة فى مجال صناعة الأدوية تحقق خسائر سنوية تصل لـ178 مليون جنيه.

وأوضح "عبيد"، أن النقابة تعول أسر الصيادلة بعد إلقاء القبض عليهم، وتصرف مساعدات لأسرهم بواقع 750 جنيهاً شهرياً لكل أسرة صيدلى، حتى يتم إخلاء سبيله، ويتم توكيل محامين للدفاع عنهم باستثناء من يتم إلقاء القبض عليهم لاتجارهم فى المواد المخدرة أو الترامادول.

وطالب نقيب الصيادلة بالحصول على رسم الدمغة أو نصف هذا الدخل الذى يحصل عليه الاتحاد العام للمهن الطبية، لأن هناك بعض النقابات من الأفرع الأربعة الطبية، مثل نقابة أطباء الأسنان لا تورد أى مبالغ مالية كرسم دمغه فى حين يصل رسم الدمغة من شركات الأدوية عن نقابة الصيادلة لـ420 مليون جنيه سنويا، كما أن رسم الدمغة الذى تورده نقابة الأطباء للاتحاد لا يتعدى 6 ملايين جنيه سنوياً وتتحمل نقابة الصيادلة العبء الأكبر من رسم الدمغة المورد للاتحاد، ورغم ذلك تتم المساواة فى صرف المعاش بين الصيادلة والأطباء البشريين والأطباء البيطريين وأطباء الأسنان بواقع 600 جنيه شهرياً فى حالة المعاش أو الوفاة مع صرف 10 آلاف جنيه لأسرة الطبيب فى حالة الوفاة.

وأشار "عبيد" إلى أنه فى حالة حصول نقابة الصيادلة على رسم الدمغة كاملاً أو نصفه سيتم رفع المعاش الصيدلى من 600 جنيه لـ2000 جنيه شهرياً، حيث تتحمل النقابة حالياً 65 مليون جنيه سنوياً معاشات للأعضاء.

وأضاف أن النقابة تأمل فى تعديل قانون الضرائب الصادر فى عام 2005م والتى تتم محاسبة الصيدليات عليها حتى الآن.

وطالب نقيب الصيادلة بضرورة محاسبة شركات الأدوية على رسم الدمغة، من إجمالى المال المرخص للشركة وليس المال المدفوع، مؤكداً أنه عندما تولى رئاسة اللجنة الخاصة بتحصيل هذا الرسم فى اتحاد المهن الطبية حصل 4 ملايين جنيه خلال أسبوع واحد فقط، بعد محاسبة الشركات على رأس المال المرخص وليس رأس المال المدفوع.

ووافق نقيب الصيادلة على تخصيص 100 ألف جنيه منحة للنقابة الفرعية لصيادلة كفر الشيخ، لاستكمال تجهيزات مقر النقابة الجديد.

حضر المؤتمر الدكتور محمد فهمى حسين نقيب صيادلة كفر الشيخ وعلاء ريحان أمين صندوق نقابة الصيادلة بكفر الشيخ والدكتور أحمد فاروق شعبان وأحمد عبيد عضوا النقابة العامة والدكتور حسام حريرة عضو النقابة العامة عن شرق الدلتا والدكتور صبرى الطويلة والدكتور محمد على الله عضوا النقابة العامة عن وسط الدلتا وعدد من نقباء الصيادلة على مستوى الجمهورية وأعضاء النقابة العامة وأعضاء نقابة كفر الشيخ.

نقيب الصيادلة ومدير مكتب اليوم السابع -اليوم السابع -7 -2015
>

نقيب الصيادلة ومدير مكتب اليوم السابع

نقيب الصيادلة بالمؤتمر -اليوم السابع -7 -2015
>

نقيب الصيادلة بالمؤتمر

نقيب الصيادلة مع نقابة صيادلة كفر الشيخ -اليوم السابع -7 -2015
>

نقيب الصيادلة مع نقابة صيادلة كفر الشيخ


>

اليوم السابع

شبكة عيون الإخبارية