أخبار عاجلة

الزقازيق تستعد لاستقبال شهيدها الأول فى أحداث سيناء

تتشح محافظة الشرقية بالسواد حزنا على أبنائها الشهداء الذين يتوالى سقوطهم فى العمليات الإرهابية الغادرة بسيناء وغيرها بدءا من مجزرتى رفح الأولى والثانية وانتهاء إلى استشهاد 5 من الشهداء نتيجة الغدر بهجوم إرهابى بسيناء وقع بالأمس.

الزقازيق كان لها من الشهداء اثنين، حيث تستعد منطقة حسن صالح التابعة لحى ثان الزقازيق لاستقبال المجند الأول ويدعى إسلام عبد المنعم مهدى المسلمى – 27 عاما – حاصل على ليسانس حقوق من جامعة الزقازيق، حيث استقبل أهالى الشهيد الخبر بالصدمة التى أثرت على والده المحاسب وأمه مدرسة اللغة العربية وإخوته وأصدقائه الذين طالبوا بلقصاص العاجل للشهيد ولزملائه.

وأكد أصدقاء الشهيد أنه كان طيب القلب محمود الأخلاق وليس غريبا عليه أن ينال الشهادة نظرا لأخلاقه ووقوفه إلى جوار الجميع فى السراء والضراء، حيث طالبوا الأجهزة المعنية بالدولة بضرورة القصاص العاجل له ولمن استشهد معه فضلا عن القصاص لمن سبقوهم من الشهداء مؤكدين ثقتهم فى الجيش المصرى وبطولات أبنائه الذين يبذلون دمائهم من أجل الدفاع عن الوطن أمام مجموعة من الخونة والمرتزقة الإرهابيين.

اليوم السابع -7 -2015

اليوم السابع -7 -2015

اليوم السابع -7 -2015

اليوم السابع -7 -2015

اليوم السابع -7 -2015
>

اليوم السابع

شبكة عيون الإخبارية