أخبار عاجلة

المشاكل الصحية والعقلية فى المراهقة تهدد استكمال الدراسة

المشاكل الصحية والعقلية فى المراهقة تهدد استكمال الدراسة المشاكل الصحية والعقلية فى المراهقة تهدد استكمال الدراسة
كشفت دراسة علمية حديثة أن مشاكل الصحة العقلية أو الجسدية أثناء سنوات المراهقة، قد تجعل من الصعب الحصول على وظيفة جيدة أو استكمال التعليم العالى فى وقت لاحق.

وقال الباحث المشارك فى الدراسة ليوناردو بيفيلاكوا، وهو باحث فى كلية جامعة لندن لصحة الطفل فى إنجلترا، أن الأمراض الصحية المزمنة، إضافة إلى المشاكل العقلية تسهم إلى حد كبير فى انخفاض فرص استكمال التعليم والحصول على العمل.

ووجد الباحثون أن المراهقين الذين يعانون من مشاكل الصحة العقلية أو البدنية لديهم انخفاض فى فرص الحصول على التعليم العالى والتوظيف فى وظيفة جيدة لاحقاً.

وقال بيفيلاكوا إن أحد الأسباب المحتملة لهذه النتائج هو أن المراهقين الذين يعانون من مشاكل صحية، يتغيبون عن المدرسة وتنعدم مشاركتهم فى الأنشطة الاجتماعية بنفس القدر.

وأوضح الباحثون أن الصحة النفسية السيئة قد تسهم فى حدوث مشاكل فى الدراسة والتحصيل الأكاديمى، كما قد تدفع بعض المراهقين لتعاطى المخدرات وهو ما يؤدى لنتائج كارثية.

وأضاف الباحثون أن الأمراض التى تسبب تلك المشاكل تشمل الاكتئاب، تليها اضطرابات السلوك، واضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط، وفقدان الشهية، اضطرابات القلق والاضطرابات النفسية الأخرى.

ونشرت هذه النتائج على الإنترنت فى 22 يونيو من مجلة طب الأطفال.

مصر 365