أخبار عاجلة

#نجم_بلايستيشن.. أموكاشي الأسرع في نيجيريا الذي قتلته الإصابة

#نجم_بلايستيشن.. أموكاشي الأسرع في نيجيريا الذي قتلته الإصابة #نجم_بلايستيشن.. أموكاشي الأسرع في نيجيريا الذي قتلته الإصابة

إذا كنت تحب اللعب بمنتخب نيجيريا في بلاي ستيشن 1، فبالتأكيد السر في اللاعب القصير صاحب القميص رقم 14 والذي كان يتمتع بسرعة خيالية وتسديدات قوية.

من كان يلعب بمنتخب نيجيريا في لعبة "Winning Eleven 3" الشهيرة في بـ"اليابانية" كان يعتمد على سرعة المهاجم صاحب القميص رقم 14 والذي يدخل به إلى العمق ليسدد أو ليرفع الكرة إلى صاحب القميص رقم 4 فارع الطول نوانكو كانو.

دانيل أموكاشي هو نجم منتخب نيجيريا في اللعبة وصاحب القميص رقم 14. سرعته 9 وتسديدته 9.

من هو أموكاشي؟

بدأ أموكاشي مشواره مع كرة القدم في فريق رانشرز بيز، وبتألقه جذب أنظار كليمنس ويسترهوف المدير الفني الهولندي لمنتخب نيجيريا. ليقرر تقديمه لأول مرة مع النسور الخضراء في كأس الأمم الإفريقية 1990.

بعدها نال أموكاشي فرصة للاحتراف في صفوف فريق بروج البلجيكي الذي استمر معه حتى عام 1994، وخلال هذه الفترة لعب 81 مباراة وسجل 35 هدفا.

شارك أموكاشي في استعادة نيجيريا للقب كأس الأمم الإفريقية 1994 بعد غياب 14 عاما مع جيل تاريخي للنسور الخضراء. ودخل في تشكيل أفضل اللاعبين في البطولة.

فنيجيريا شاركت أيضا لأول مرة في تاريخها في مونديال 1994 وسجل أموكاشي هدفين في التأهل لدور الـ16، ليلفت أنظار إيفرتون الذي قرر ضمه من بروج مقابل 3 مليون جنيه إسترليني.

شاهد ما تفعل سرعة أموكاشي مع تسديداته القوية:

وساهم أموكاشي بشكل كبير في فوز إيفرتون بكأس الاتحاد الإنجليزي عام 1995.

ووصفته الصحف الإنجليزية بـ"البطل" بعدما سجل هدفين في مرمى توتنام في نصف النهائي عقب مشاركته كبديل، ليصبح أول نيجيري يلعب مباراة نهائية على ملعب ويمبلي.

استمر أموكاشي مع إيفرتون حتى نهاية موسم 1995-1996، لينهي رحلته في إنجلترا مسجلا 10 أهداف في 43 مباراة. منتقلا إلى بشكتاش مقابل مليون و750 ألف جنيه إسترليني.

إنجاز آخر حققه أموكاشي مع منتخب نيجيريا في أوليمبياد 1996، عندما شارك في تتويج النسور الخضراء بالميدالية الذهبية على حساب منتخب الأرجنتين بتسجيل هدف في الفوز 3-2 في المباراة النهائية.

قبل 1998، تعرض أموكاشي لإصابة قوية في الركبة ولم يشارك إلا في مباراة واحدة في المونديال. ولكنه ظل يعاني من آثارها فيما بعد.

وفي تركيا، لعب 77 مباراة خلال 3 مواسم مسجلا 19 هدفا. ووقع بعدها لفريق ميونيخ 1860 ولكنه فشل في اجتياز الكشف الطبي متأثرا بالإصابة القديمة في الركبة.

نهاية مشوار أموكاشي كانت مأساوية بعدما فشل في اجتياز الكشف الطبي في كل الفرق التي حاول الانضمام إليها، فرفض فريق ترانمير روفرز الإنجليزي إتمام التعاقد معه، وبعدها فشل في اختبارات كريتيل الفرنسي.

انتقل أموكاشي للعب في الولايات المتحدة الأمريكية مع فريق كولورادو رابيدز، ولكن النادي فسخ تعاقده دون أن يلعب أي مباراة. تكرر الرفض في الإمارات. لينتهي مشوار أموكاشي مع كرة القدم.

أين هو الآن؟

بعد الاعتزال اتجه أموكاشي إلى التدريب مباشرة، ليتولى قيادة فريق ناساروا عام 2006.

بعدها بعام، انتقل أموكاشي للعمل كمدرب مساعد في الجهاز الفني لمنتخب نيجيريا. ولكنه لم يستمر طويلا ليعود ويتولى قيادة فريق إنيمبا عام 2008.

ولكنه عاد مرة أخرى لمنتخب نيجيريا عام 2008. وكان النجاح الأبرز بالتتويج بكأس الأمم الإفريقية 2013 مع المدير الفني ستيفن كيشي.

ومؤخرا رحل أموكاشي عن العمل مع منتخب نيجيريا، ضمن شروط كيشي للموافقة على العودة لقيادة النسور الخضراء بعد الفشل في التأهل لكأس الأمم 2015.

فيديو اليوم السابع