أخبار عاجلة

بالصور ماكينة حفر الآبار تبتر ساقى عامل بالوادى الجديد


>تعرض أحد العمال بقرية المنيرة التابعة لقرية الخارجة بالوادى الجديد لحادث اثناء عمله على إحدى ماكينات حفر الآبار الخاصة بالأهالى والذى أدى لبتر ساقه اليسرى وتهشم عظام الساق اليمنى ليصاب العامل بالعجز التام ويدعى محمد أحمد عيد شامى المقيم "بقرية المنيرة" والبالغ من العمر 40 عاما متزوج ولدية طفلان ويعيش على مصدر دخله من عمله بحفر الآبار .

ويقول المصاب محمد شامى فى تصريح خاص لليوم السابع أنه أثناء عمله على ماكينة حفر الآبار اجتذبه سير الماكينه فى لمح البصر وشعر بألم شديد فى ساقيه حيث قامت الماكينة ببتر ساقه اليسرى وهشمت عظام الساق اليمنى وتدخل عدد من زملائه لسحبة من على الماكينة، وتم نقلة مباشرة إلى أسيوط وقد أجرى عمليتين فى الرجل اليمنى التى تدهورت حالتها أثناء سحبة من الماكينة .

ويضيف محمد شامى بأن هذا العمل هو مصدر الرزق الوحيد لأبنائه حيث كان يعمل ليل نهار لكى يوفر حياة كريمة لأسرته وأن إصابته بالعجز سوف تحول دون توفير دخل له ولأسرته مطالبا المسئولين أن يجدو له فرصة عمل فى القطاع الحكومى وتوفير كرسى كهربائى ليتمكن من تحركه بسهولة بعد أن فقد ساقيه فى هذا الحادث المروع .

اليوم السابع -6 -2015

اليوم السابع -6 -2015
>

مصر 365