قوات التحالف تقصف مواقع للحوثيين

قوات التحالف تقصف مواقع للحوثيين قوات التحالف تقصف مواقع للحوثيين

    سقط ثلاثة قتلى من الحوثيين، مساء السبت، في هجوم شنته المقاومة الشعبية على دورية عسكرية تابعة لهم شمال غرب العاصمة صنعاء.

وقالت المقاومة الشعبية في إقليم آزال عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، إن ثلاثة قتلى وخمسة جرحى من الحوثيين سقطوا في هجوم استهدف دورية عسكرية تابعة لهم في منطقة وادي ظهر شمال غرب العاصمة صنعاء.

وهاجمت المقاومة الشعبية خلال الأيام الماضية مواقع وتجمعات للحوثيين في عدة مناطق بإقليم آزال أسفرت عن مقتل وإصابة عدد من الحوثيين.

ويضم إقليم آزال خمس محافظات يمنية هي العاصمة صنعاء وصعدة (المعقل الرئيسي للحوثيين) ومحافظتى عمران و ذمار.

الى ذلك أفادت مصادر أمنية يمنية امس بمقتل أربعة من مسلحي جماعة أنصار الله الحوثية وإصابة خمسة آخرين في كمين شنه مسلحو المقاومة الشعبية بمحافظة تعز وسط البلاد.

وقالت المصادر إن مسلحين من المقاومة الشعبية هاجموا بقذائف آر بي جي نقطة تفتيش تابعة للمسلحين الحوثيين في منطقة البرح غربي محافظة تعز ما أدى إلى مقتل أربعة منهم وإصابة خمسة آخرين.

وهاجم مسلحون من المقاومة الشعبية الموالية للرئيس عبدربه منصور هادي خلال الأيام والأسابيع الماضية تجمعات وعربات عسكرية للحوثيين في عدة مناطق يمنية أسفرت عن سقوط قتلى وجرحى.

يأتي هذا في الوقت الذي تعيش فيه محافظة تعز وضعاً إنسانيا صعبا في ظل استمرار المواجهات العنيفة بين مسلحي المقاومة الشعبية ومسلحي الحوثي المدعومين بقوات أمنية وعسكرية موالية للرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح.

وشهدت مدينة عدن الواقعة جنوبي اليمن امس، هدوءا حذرا بعد ساعات من قصف عنيف شنه المسلحون الحوثيون والقوات الموالية للرئيس اليمني السابق علي صالح على مناطق متفرقة في المدينة.

وقالت مصادر صحافية إن أربعة أشخاص أصيبوا بينهم امرأة جراء القصف العنيف من قبل الحوثيين وقوات صالح على مناطق المنصورة، و الممدارة في الشيخ عثمان.

وأشارت إلى قيام قوات التحالف بقصف طريق التسعين الذي يسيطر عليه المسلحون الحوثيون.

وتفاقمت الأوضاع الإنسانية في عدن جراء الاشتباكات واستمرار الحصار الذي يفرضه المسلحون الحوثيون وقوات صالح على المدينة منذ أكثر من شهرين.