أخبار عاجلة

د.خالد عمارة يكتب: الاتزان والسقوط المتكرر وعلاقته بجراحة العظام

د.خالد عمارة يكتب: الاتزان والسقوط المتكرر وعلاقته بجراحة العظام د.خالد عمارة يكتب: الاتزان والسقوط المتكرر وعلاقته بجراحة العظام
المشى الطبيعى يبدأ فى الأطفال عند عمر سنة إلى سنة و نصف، وبالتدريج يتطور قدرة الطفل على الاتزان والمشى الطبيعى إلى أن يصل إلى سن ثمانى سنوات، وفى بعض الأطفال تتطور هذه القدرة على الاتزان أسرع من الآخرين، لكن الحدود الطبيعية هى 8 سنوات والتى لو تأخر الطفل عنها فهذا يعنى وجود مشكلة.

والمشى الطبيعى يحتاج إلى عظام و مفاصل سليمة كما يحتاج إلى عضلات سليمة لتحريك العظام ويحتاج إلى أعصاب ومخ سليم لنقل الإشارة من المخ إلى العضلات لتحريك العظام، وبالتالى فالمشى غير الطبيعى قد يكون بسبب فى العظام والمفاصل أو العضلات أو الأعصاب و المخ.

وعيوب العظام التى قد تتسبب فى المشى غير الطبيعى منها اعوجاج العظام والتهابات المفاصل والعيوب الخلقية والتشوهات والكسور والأورام، اما عيوب العضلات فمنها أمراض ضمور العضلات وقطع الاوتار وقصر العضلات، أما عيوب الأعصاب، فمنها قطع العصب وإصابات المخ بنقص الأوكسجين والجلطة الدماغية وحوادث السيارات.

ولتقييم الحالة يجب فحص المريض وطريقة المشى بواسطة طبيب جراحة عظام كى يتم تحديد سبب المشكلة والعلاج المناسب، فمثلاً فى تشوهات العظام يكون العلاج بالدواء او الجراحة لإصلاح التشوهات فى وقت مناسب قبل أن تؤثر على باقى الجسم وتتسبب فى تآكل الانسجة والمفاصل أو تشوهات أخرى.

وفى حالات إصابات العضلات يمكن خضوع الشخص للعلاج الطبيعى أو الجراحة لإصلاح إصابات الأوتار أو العضلات، أما فى حالات امراض وإصابات الجهاز العصبى فيمكن علاجها بالأدوية و جراحات نقل الأوتار و نقل العضلات.

ويجب الانتباه أن علاج هذه الحالات يحتاج إلى تعاون بين طبيب جراحة العظام والعلاج الطبيعى وطبيب الأعصاب وطبيب التأهيل والروماتيزم فضلاً عن المريض نفسه والأهل، حيث ان هذا التعاون و التخطيط الصحيح للعلاج والمتابعة هى العوامل التى تضمن نجاح العلاج و المشى الطبيعى.

مصر 365