"شفيق" معلقا على اغتيال ضابط "شمال سيناء": الرئيس المتخاذل يتحمل المسؤولية لمعرفته بالجناة

"شفيق" معلقا على اغتيال ضابط "شمال سيناء": الرئيس المتخاذل يتحمل المسؤولية لمعرفته بالجناة "شفيق" معلقا على اغتيال ضابط "شمال سيناء": الرئيس المتخاذل يتحمل المسؤولية لمعرفته بالجناة
المرشح الرئاسي السابق: لن تقبل سكوت الرئيس المطعون في شرعيته على جرائم الجماعات الإرهابية

كتب : سمر نبيه منذ 1 دقيقة

وصف المرشح الرئاسي السابق أحمد شفيق، حادث اغتيال الشهيد محمد سيد عبدالعزيز، ضابط الأمن الوطني في شمال سيناء، بأنه "عملية إرهاب مذموم"، مؤكدا أن ما تواجهه مصر في شمال سيناء ليس مجرد أعمال عنف واختطاف تقوم بها عناصر إجرامية أو متطرفة، وإنما هي تواجه كيانات إرهابية منظمة تستهدف الدولة المصرية ومؤسساتها ومواطنيها.

وأضاف شفيق، في بيان له اليوم، أن "الرئيس المتخاذل عن اتخاذ إجراءات صارمة لحماية الأرض والمواطنين والمؤسسات يتحمل مسؤولية استشهاد الضابط"، مضيفا أن "مصر لن تتحمل هذا التخاذل الفاضح في حقها، ولن تقبل طويلا أن يواصل الرئيس المطعون في شرعيته هذا السكوت المفضوح على ما تفعله جماعات إرهابية هو يعرف أهدافها ولمن تنتمي ومن يحركها".

وقدم شفيق تعازيه لأسرة الشهيد، وزملائه في وزارة الداخلية، وجهاز الأمن الوطني، بقوله "رحم الله ابن مصر البار وتقبله بين عباده الصالحين كما تقبله وطنه بين أبنائه المخلصين".

ON Sport