عقب انتهاء محاكمة القرن.. التليفزيون يبث كلمة "الشعراوي" عن أعوان الاستعمار

عقب انتهاء محاكمة القرن.. التليفزيون يبث كلمة "الشعراوي" عن أعوان الاستعمار عقب انتهاء محاكمة القرن.. التليفزيون يبث كلمة "الشعراوي" عن أعوان الاستعمار
الشعراوي في كلمته: الناس ظنوا أن الاستعمار زال بكل أنواعه ولكنه يترك أعوانا له

كتب : فاطمة النشابي منذ 35 دقيقة

قام التليفزيون المصري ببث إحدى الكلمات الخاصة بالشيخ محمد متولي الشعراوي، وذلك فور انتهاء وقائع جلسة "محاكمة القرن"، والمتهم فيها كل من الرئيس السابق مبارك، ونجليه ووزير الداخلية السابق حبيب العادلي ومساعديه.

الكلمة التي بثها التليفزيون المصري هي نفس الكلمة التي كان قد بثها في الذكرى الثانية لثورة 25 يناير، حيث تحدث فيها عن خطر الاستعمار قائلاً: "نعلم جيدا أن الإسلام مطبق في البلاد، ولكنها ابتليت بالاستعمار، وللاستعمار جنود استوردوا لنا كثيرا من التقنيات فغلبونا ولكن عندما زال الاستعمار ظن الناس أن الاستعمار بكل ألوانه قد زال، والحقيقة لا".

وأضاف: "فليس الاستعمار وجودا محتلا في الأرض، ولكنه قد ينأى عن الأرض ويترك له أعوانا يذيعون ما يحب، وأعوانا يشجعون ما يحب وقد يحتلنا بشيء آخر غير وجود احتلال عسكري في البلد، ولذلك كان يجب علينا أن نتريث، وهذا التريث حفاظا على الشمعة، فالشمعة قد لا تنير مكانا واسعا لكننا نحافظ عليها لأنه من الممكن أن نكثرها فتضيء أكثر أو نأخذ منها نارا نشبها حريقا على أعدائنا".

وتابع: "فليس من السهل أن نترك من ينفخ الشمعة ليطفئها نهائيا، استبقوا هذه الشمعة لتأخذوا منها النور للمحب والنار للمبغض، واعلموا جيدا أننا لا نستطيع أن تكون كلمتنا من رأسنا إلا إذا كانت قوتنا من فأسنا".

DMC