أخبار عاجلة

رئيس الرقابة: لم نتلقَّ شكوى من نقابة التمريض بشأن «الحرامى والعبيط»

رئيس الرقابة: لم نتلقَّ شكوى من نقابة التمريض بشأن «الحرامى والعبيط» رئيس الرقابة: لم نتلقَّ شكوى من نقابة التمريض بشأن «الحرامى والعبيط»
وافقنا على «الجرسونيرة» بعد التزام المخرج بملاحظات الرقابة على السيناريو

كتب : نورهان طلعت منذ 35 دقيقة

يتعرض فيلم «الحرامى والعبيط» لحملة هجوم شرسة من بعض الجهات، جاء فى البداية اعتراض كوثر محمود، نقيب التمريض ورئيسة الإدارة المركزية لشئون التمريض بوزارة الصحة والسكان، التى عبّرت عن استياء النقابة من الفيلم لأنه يتعمد نشر القيم السيئة، وأن الدور الذى تجسده روبى بالفيلم، وهو دور ممرضة تتاجر فى الأعضاء البشرية مستغلة لوظيفتها، منافٍ للآداب والأخلاق. أيضاً طالبت الدكتورة هالة عبدالخالق أمين المجلس القومى لشئون الإعاقة خلال اجتماع لجنة حقوق الإنسان بمجلس الشورى بوقف عرض الفيلم لإظهاره المعاق بصورة سلبية، مهددة برفع دعوى قضائية لمنع عرضه.

وقد أكد عبدالستار فتحى، رئيس الرقابة على المصنفات الفنية، أنه لم يتلقَّ طلباً رسمياً من كوثر محمود نقيب التمريض أو أى جهة أخرى بشأن تقديم طلب للرقابة للحصول على نسخة من فيلم «الحرامى والعبيط» حتى يتم رفع دعاوى قضائية لوقف الفيلم لاعتراض نقابة التمريض على الفيلم لتعرضه لنموذج الممرضة التى تشارك بالتجارة فى الأعضاء واستغلال وظيفتها ضمن أحداث الفيلم، وأضاف فى تصريحات خاصة لـ«الوطن»: «لا توجد مشكلة لدى الرقابة، وسأقوم بمساعدة نقابة التمريض فى حال تقدمها بطلب رسمى للحصول على نسخة الفيلم، لكن ما يتردد عن دخول الرقابة طرفاً فى الموضوع فى الوقت الحالى ليس صحيحاً حتى هذه اللحظة، وفى وجهة نظرى أرى أن الفيلم ليس به أى تجاوز، وذلك لأنه لا توجد فئة فى أى مهنة فى المجتمع ليس بها خارجون على القانون، ومن الوارد أن توجد ممرضات تبيع أعضاء، وهذا لا ينفى أن هذه المهنة بها الكثير من الشرفاء».

ويتابع: «الرقابة لا يمكنها إيقاف الفيلم سوى بصدور حكم من المحكمة بسحب الترخيص من الفيلم، والرقابة يمكنها فقط المساعدة بأوراق وتراخيص العمل لأصحاب الشأن والمتضررين، والمحكمة عليها أن تقرر».

«الحرامى والعبيط» بطولة خالد صالح وخالد الصاوى وروبى وتأليف أحمد عبدالله وإخراج محمد مصطفى وإنتاج أحمد السبكى.

من ناحية أخرى، وافقت الرقابة على المصنفات الفنية مؤخراً على نسخة فيلم «الجرسونيرة»، وقال عبدالستار فتحى إن المخرج هانى فوزى تعاون مع الرقابة فى فيلمه والتزم بملاحظات الرقابة على سيناريو العمل قبل البدء فى تصويره، حيث كان للرقابة بعض الملاحظات على السيناريو فى عدد من المشاهد، وهو الأمر الذى تداركه المخرج فى نسخة العمل التى تمت مشاهدتها.

وأضاف: «تمت الموافقة على نسخة العمل التى تم عرضها على الرقابة دون وجود أى ملاحظات أو مشاكل».

«الجرسونيرة» بطولة غادة عبدالرازق ومنذر رياحنة ونضال الشافعى وتأليف حازم متولى وإخراج هانى جرجس فوزى وإنتاج هانى وليم.

ON Sport

شبكة عيون الإخبارية