أخبار عاجلة

نورة بنت محمد: نعمل على وقف استغلال الأسر المنتجة في المهرجانات

نورة بنت محمد: نعمل على وقف استغلال الأسر المنتجة في المهرجانات نورة بنت محمد: نعمل على وقف استغلال الأسر المنتجة في المهرجانات

    أنهت جمعية (حرفة) مشاركتها في ست مناسبات موزعة على عدد من مناطق المملكة بهدف نشر ثقافة العمل المنزلي، وتطوير أساليب التسويق للمنتجات الأسرية والحرف اليدوية.

من جانبها قالت رئيسة مجلس الإدارة لجمعية حرفة الأميرة نورة بنت محمد بن سعود: "أن الجمعية أصبحت ترتكز على ارث تاريخي وثقافي مهم وحققت مزيدا من النجاحات في مختلف مناطق المملكة، وأصبحت المنتجات تحمل سمة مميزة للجمعية ولأسرها المنتجة ولحرفياتها".

وقالت الأميرة نورة: "سنعمل على تلافي استغلال الأسر المنتجة من خلال المهرجانات والمناسبات لتحقيق عوائد مالية أو جلب رعايات لبعض المناسبات التي تستغل وجود الأسر".

وأضافت رئيسة (حرفة): "أن الجمعية حققت جائزة المفوضية الأوروبية في وقت سابق خصوصا فيما يعنى بحفظ الحقوق وحمايتها، وهذا دافع مهم لتحقيق هذا الهدف"، مبينة أن "المنتجات الاسرية والعمل الحرفي أصبحت ذات جودة مهمة، وأصبحت مطلوبة في كل مكان، كما أن بعض الجهات تعتمد العمل الحرفي في مناسبتها وهي قليلة، ويأتي هذا الاعتماد بعمل دائم ومميز من قبل الهيئة العامة للسياحة والاثار، عبر برنامج (بارع) الذي يساند ويساهم في تطوير المنتجات الحرفية ويدعم الجهات والحرف اليدوية بشكل عام".

وكان الأمير سلطان بن سلمان رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار قد أشاد بجناح (حرفة) في ملتقى السفر والاستثمار ومساهمتها بشكل فعال بما يخدم الحرف اليدوية.

وتعمل (حرفة) على تنويع مصادر الدخل لبعض الأسر المنتجة وتطوير منتجاتها بما يحقق لها مزيداً من العوائد المالية، كما تأتي المشاركات المتعددة لجمعية حرفة للتسويق لمنتجات الأسر من خلال المعارض والأنشطة المقامة في مختلف مناطق المملكة.