أخبار عاجلة

فيصل بن مشعل: لاخوف على العمل الخيري بالقصيم بوجود رجال أخيار

فيصل بن مشعل: لاخوف على العمل الخيري بالقصيم بوجود رجال أخيار فيصل بن مشعل: لاخوف على العمل الخيري بالقصيم بوجود رجال أخيار

    أكد صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم رئيس مجلس إدارة جمعية أصدقاء بنوك الدم الخيرية بمدينة بريدة أن منطقة القصيم محفّزة للعمل ورجالها يحفّزون على العمل والإبداع، وأنه لاخوف على العمل الخيري بالقصيم بوجود رجال أخيار، والمنطقة حاضنة للجمعيات الخيرية.

مثمناً تكاتف الجميع لإنجاح جمعية أصدقاء بنوك الدم الخيرية، مبيناً أن الجمعية تطمح لعقد مؤتمرات عربية فيما يعنى بالدم. جاء ذلك خلال رعايته, مساء أمس الأول حفل جمعية أصدقاء بنوك الدم الخيرية وذلك بفندق موفنبيك ببريدة .

وقال: إن عمل الجمعية هو إنساني وخيري وخدمة للمرضى والمحتاجين للتبرع بالدم كافة ، مثنياً على دور الشؤون الاجتماعية والشؤون الصحية بالقصيم على دورهم البارز في تأسيس الجمعية، مثمناً سموه دور العاملين بالجمعية وماحققوه من نجاحات ملموسة خدمة للمرضى والمحتاجين للعلاج، وعلى جهود المدير التنفيذي للجمعية حمود البطي.

وقد بدأ الحفل الذي أقيم في فندق الموفنبيك بتدشين سموه لسيارة بنك الدم المتنقّل،ثم أقيم حفل خطابي بهذه المناسبة بدأ بتلاوة آيات من القرآن الكريم ، بعدها كلمة لمساعد المدير العام للخدمات العلاجية بصحة القصيم عضو جمعية أصدقاء بنوك الدم الخيرية أحمد بن إبراهيم السلوم رحب خلالها بأمير منطقة القصيم والحضور، مشيداً برعاية سموه لمثل هذه الجمعيات الخيرية التي تلامس المجتمع، بعد تحويلها من لجنة إلى جمعية متخصصة في الدم، والتي أسهمت في تعزيز ثقافة التبرع بالدم ورفع نسب التبرع الطوعي بين أفراد المجتمع، وتعزيز أقسام بنوك الدم بالمستشفيات بكميات وافرة بالدم، خصوصًا الفصائل النادرة ، مشيرا إلى أن الجمعية استقبلت أكثر من 6000 متبرع خلال عام 1435 ه.

بعد ذلك دشن سموه موقع الجمعية والتطبيق الخاص على الأجهزة الذكية ، ثم عرض فلم وثائقي عن مراحل تطور الجمعية ، كما تم عرض فيلم درامي بعنوان " رحلة عطاء".

عقب ذلك كرم سموه المتبرعين بالدم، والداعمين والرعاة. حضر الحفل وكيل إمارة منطقة القصيم عبدالعزيز بن عبدالله الحميدان، ومدير الشؤون الاجتماعية بالقصيم الدكتور فهد المطلق، وعدد من المسؤولين.