أخبار عاجلة

أوباما يعلن تحمله المسؤولية التامة عن مقتل رهينتين بنيران صديقة

أوباما يعلن تحمله المسؤولية التامة عن مقتل رهينتين بنيران صديقة أوباما يعلن تحمله المسؤولية التامة عن مقتل رهينتين بنيران صديقة

أوباما

قال الرئيس الأمريكي باراك أوباما، الخميس، إنه يتحمل «المسؤولية التامة» عن عملية ضد الإرهاب قتل فيها رهينتان (أمريكي وايطالي) كانا محتجزين لدى القاعدة في يناير الماضي.

وأعرب أوباما في تصريحات مقتضبة بالبيت الأبيض عن أسفه «الشديد» لما جرى، ونقل تعازيه لأسرتي الضحيتين، الأمريكي وارن وينيستين والإيطالي جيوفاني لو بورتو.

وقال أوباما «كرئيس وقائد عام، أتحمل بشكل تام مسؤولية كل عملياتنا لمكافحة الإرهاب، بما فيها التي أودت بحياة وارين جيوفاني عن غير عمد».

وأسرت القاعدة وارين في 2011 وجيوفاني في 2012 بينما كانا يعملان في المساعدات الإنسانية بباكستان.

وقال أوباما إن كليهما قتل «عن غير قصد» في يناير الماضي في عملية أمريكية ضد الإرهاب كانت تستهدف مجمعا لهذا التنظيم الإرهابي في منطقة حدودية بين أفغانستان وباكستان.

وأضاف «نعتقد أنه كان مجمعا للقاعدة وأنه ليس هناك مدنيون».

وأكد أوباما أن الولايات المتحدة ستفعل «كل ما هو ممكن لتفادي سقوط أبرياء» في عملياتها ضد الإرهاب.

وأعلن البيت الأبيض في وقت سابق، الخميس، أن احمد فاروق، وهو أمريكي وكان قياديا بالقاعدة، قتل أيضا في نفس العملية التي قتل فيها أيضا الرهينتان، وآدم جادهن، وهو أمريكي أيضا و«عضو بارز» بالتنظيم الإرهابي.

أونا