صنع الله إبراهيم: حرق مقر "تمرد" عمل إرهابي.. والحملة الوجه الحقيقي للثورة الشعبية

صنع الله إبراهيم: حرق مقر "تمرد" عمل إرهابي.. والحملة الوجه الحقيقي للثورة الشعبية صنع الله إبراهيم: حرق مقر "تمرد" عمل إرهابي.. والحملة الوجه الحقيقي للثورة الشعبية
أداء جبهة الإنقاذ غير مرضٍ.. والأحداث الحالية "رواية" يصعب تخيل نهايتها

كتب : فاطمة النشابي منذ 12 دقيقة

أعلن الكاتب والروائي، صنع الله إبراهيم، عن مشاركته في اعتصام وزارة الثقافة منذ اللحظة الأولى وليس مؤخراً كما أعلن البعض.

وتابع صنع الله، خلال لقائه في برنامج هنا العاصمة، على قناة سي بي سي، مع لميس الحديدي: "أن جماعة الإخوان المسلمين تأتي بأشخاص يمتلكون عقلية ضئيلة ثقافيا ومعادية للأشياء الجميلة بالحياة منها على سبيل المثال فن الباليه"، وأضاف أن اعتصام المثقفين سيستمر حتى 30 يونيو.

واستنكر صنع الله، إذاعة الحوار الوطني بشأن سد النهضة بين الرئيس محمد مرسي ورؤساء الأحزاب ووصف ماحدث بأنه "هبل سياسي".

وبشأن حرق مقر حركة "تمرد"، قال صنع الله إنه عمل إرهابي وأحد أشكال العنف السياسي، وأكد أن سجناء التيار الإسلامي ومنهم الإخوان المسلمين ليسوا ضحايا بل مجرمين ارتكبوا جرائم.

وعلّق على أداء جبهة الإنقاذ الوطني قائلاً: "إنه أداء غير مرضٍ حتى الآن"، وأعرب تقديره لحركة تمرد قائلاً: "إنها الوجه الحقيقي للثورة الشعبية".

وقال صنع الله إن الوضع الذي يشهده الشارع المصري من وضع محتقن هو أكثر غضباً من نهاية عام 2012، ومشيراً إلى أن الأحداث الحالية رواية يصعب كتابة ما ستكون نهايتها.

ON Sport