أخبار عاجلة

صاحب هدف 94 في زيمبابوي يحذر الفراعنة من ' جنون ' الجماهير

صاحب هدف 94 في زيمبابوي يحذر الفراعنة من  ' جنون '  الجماهير صاحب هدف 94 في زيمبابوي يحذر الفراعنة من ' جنون ' الجماهير

حذر أحمد الكأس نجم منتخب والزمالك في التسعينات الفراعنة من الأجواء الجماهيرية التي سيقابلونها في مواجهة زيمبابوي يوم الأحد في تصفيات المونديال.

وتستضيف زيمبابوي الفراعنة يوم الأحد في الجولة الرابعة من تصفيات المونديال.

الكأس هو صاحب هدف مصر في أخر لقاء جمع بين المنتخبين في زيمبابوي في تصفيات مونديال 1994، ووقتها خسر الفراعنة 2-1.

وترتبط تصفيات 94 بحادثة "الطوبة" الشهيرة عندما قرر الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" إعادة مباراة مصر وزيمبابوي بسبب قذف الجماهير المصرية لملعب استاد القاهرة بالحجارة عقب الفوز 2-1 في أخر مباريات المجموعة الثالثة للتأهل إلى المرحلة النهائية من التصفيات.

لتعاد المباراة في فرنسا وتنتهي بالتعادل، ويودع الفراعنة التصفيات.

وقال الكأس لـFilGoal.com: "في مواجهة 1993 كانت الأجواء مشحونة بسبب التشجيع الجنوني من جماهير زيمبابوي، إلا أنهم لم يخرجوا عن النص".

وأوضح "المباراة كانت عصيبة بسبب الحشد الجماهيري، إلا أن البعثة لم تتعرض لأي مضايقات من الجماهير، وحامت الطائرات الهيلوكوبتر حول الملعب من أجل تأمينه".

وأضاف الكأس "درجة الحرارة المرتفعة في زيمبابوي أيضا بالتأكيد سيكون لها تأثير على اللاعبين".

إلا أن الكأس يثق في قدرة منتخب مصر على تحقيق الفوز على زيمبابوي على ملعبهم.

وقال: "فرصنا في الفوز هناك تظل كبيرة، ولكن كرة القدم لا تعترف بالحظوظ ولكن بالعطاء والجدية في الملعب".

وأتم "يجب أن يأخذ اللاعبون الأمور بجدية ويلعبون على الفوز في المباراة".

استرجع أحداث المباراة:

">">

فيديو اليوم السابع