أخبار عاجلة

"الجهاد الإسلامى" تهاجم أبو مازن بعد دعوته لتدخل عاصفة الحزم لإنهاء الانقسام

"الجهاد الإسلامى" تهاجم أبو مازن بعد دعوته لتدخل عاصفة الحزم لإنهاء الانقسام "الجهاد الإسلامى" تهاجم أبو مازن بعد دعوته لتدخل عاصفة الحزم لإنهاء الانقسام
شنت حركة الجهاد الإسلامى مساء الأحد، هجوما عنيفا على الرئيس الفلسطينى محمود عباس تنديدا بتصريحاته الأخيرة التى دعا فيها إلى "عاصفة حزم" عربية أخرى على قطاع غزة لإنهاء الانقسام الفلسطينى الداخلى.

وقال الناطق باسم حركة الجهاد الإسلامى داود شهاب خلال تظاهرة مشتركة مع حركة "حماس" مساء الأحد فى جباليا شمال قطاع غزة، إن تصريحات عباس "مسمومة تستهدف الإطاحة بكل مساعى الوحدة الوطنية والوئام الداخلى".

وشدد شهاب على أن "غزة لن تكون كيانا منعزلا عن باقى الوطن الفلسطينى وهذه المؤامرة التى يحذر منها عباس لن تمر لأن من يحذر منها هو من يخدمها ويتورط بها".

وشدد على أن التحريض على غزة "ستبقى عبثية وفاشلة لأنه لم يعد أحد على الإطلاق يقبل بتزييف الحس الوطنى وتصوير غزة على أنها إقليم متمرد أو منعزل عن باقى الوطن الفلسطيني".

وقال: "الحقيقة أن من يريد عزل غزة وفصلها وإبعادها هو من يعطل المصالحة والوحدة ويحول دون التئام الإطار القيادى لمنظمة التحرير وهو من يحاصر غزة ويحرض عليها ويصطف مع الاحتلال فى مواجهة المشروع الوطنى بعد أن وصل مشروعه لطريق مسدود ".

ولفت إلى أن غزة تعرضت لحملة تحريض شديدة وظالمة بوصفها أنها إقليما متمردا تارة وأنها منبع الإرهاب تارة أخرى وذلك بغرض النيل من جبهة المقاومة والوحدة الوطنية.

اليوم السابع

شبكة عيون الإخبارية