أخبار عاجلة

التغذية السليمة وتقوية جهاز المناعة تساعدان فى الشفاء من السرطان

التغذية السليمة وتقوية جهاز المناعة تساعدان فى الشفاء من السرطان التغذية السليمة وتقوية جهاز المناعة تساعدان فى الشفاء من السرطان
أكدت الدكتورة مها العطار استشارى التغذية العلاجية بجامعة كولومبيا بأمريكا أنه لابد من تقييم الحالة التغذوية للمريض منذ بداية التشخيص حتى قبل بدء العلاج الجراحى أو الكيماوى.

وأشارت أن مرض السرطان من الممكن أن تشفى على عكس ما يعتقد الكثيرون ولكن قد تكون أحد موانع الشفاء عدم القدرة على استكمال العلاج نتيجة ظروفه التغذوية السيئة عند ضعف جهاز المناعة.

وقالت إن معظم الأبحاث تشير إلى أن تحسين الناحية الغذائية حتى لمدة 5 أيام قبل إجراء الجراحة قادرة على تحسين حالة المريض الصحية وتعطى نتائج أفضل وتحسن من نتائج الجراحة.

وقالت إنه يجب استمرار التغذية الصحية بعد الجراحة وأثناء العلاج الكيميائى والعلاج الإشعاعى حيث إن التغذية الصحيحة تساعد فى الشفاء وتعطى نتائج شفاء أعلى ويعطى قدرة على تحمل العلاج من ثم ممارسة الحياة بصورة أفضل مما يجعل حالة المريض النفسية أفضل وينعكس ذلك على نفسية المريض ومن ثم على مقاومة المرض وارتفاع الحالة المعنوية له وكما هو معروف أن الحالة المزاجية للإنسان تساعد فى رفع جهاز المناعة ومن ثم مقاومة الأمراض والحالة التغذوية الجيدة تساعد على تقوية جهاز المناعة ومن ثم مقاومة الأمراض المصاحبة لضعف جهاز المناعة مثل تجنب الإصابة بالنزلات الشعبية والالتهاب الرئوى وهذا ما يؤدى إلى الوفاة عن مرض السرطان نفسه فى حين أنه إذا تمت حمايته بالغذاء الصحى كان سيقاوم المرض والاستمرار على تناول العلاج والشفاء.

وقالت نذكر المرضى أن التغذية العلاجية ليست بديلا عن العلاج الكيميائى أو الإشعاعى أو الجراحة وإنما هى دعامة للمريض كى يستمر فى العلاج لنصل به إلى الشفاء وحتى فى الحالات التى لا يمكن شفاؤها يمكن أن يعيش حياة أفضل بدون متاعب صحية.
>

اليوم السابع

شبكة عيون الإخبارية