"داعش" تتبنى هجوم بنغازى ردًا على مقتل القيادى محمد العريبى

"داعش" تتبنى هجوم بنغازى ردًا على مقتل القيادى محمد العريبى "داعش" تتبنى هجوم بنغازى ردًا على مقتل القيادى محمد العريبى
أفادت فضائية العربية الحدث فى نبأ عاجل لها اليوم، الثلاثاء، بوقوع 6 قتلى وعدد من الجرحى فى تفجيرين لانتحاريين ببنغازى بليبيا، فيما أعلن تنظيم "داعش" الإرهابى تبنيه هذا الهجوم، معتبرًا ذلك رداً على مقتل أحد قادته محمد العريبى.

وتشهد بنغازى اشتباكات شديدة بين الجماعات المسلحة، التى تفرض سيطرتها على المدينة بقوة السلاح، والجيش الليبى الوطنى بقيادة الفريق ركن خليفة حفتر.

وكان قائد التحريات بالقوات الخاصة "الصاعقة" الليبية، أكد مساء الثلاثاء، سقوط ستة قتلى و12 جريحًا فى صفوف قوات الجيش الليبى، جراء تفجير انتحارى استهدف تجمعًا لقوات الجيش فى مدينة بنغازى.. وذكر موقع الوسط الليبى، أن انتحاريًا فجر نفسه وسط تجمع لقوات الجيش الليبى عند منطقة المساكن فى مدينة بنغازى.. وتشهد مدينة بنغازى توترًا أمنيًا واشتباكات عنيفة منذ مايو 2014 بين قوات الجيش، وعناصر تنظيم أنصار الشريعة، ومجلس شورى ثوار بنغازى المنضويين تحت لواء جماعة الإخوان المسلمين بليبيا.

وتأتى العملية الانتحارية بعد يوم واحد من الإعلان عن مقتل القيادى البارز فى مجلس شورى ثوار بنغازى محمد العريبى الشهير بـ"بوكا".

اليوم السابع

شبكة عيون الإخبارية