«بوسى ولوسى وفريدة سيف النصر» ينسحبن من ملتقى ثقافى بسبب سلفى رفض مصافحتهن

«بوسى ولوسى وفريدة سيف النصر» ينسحبن من ملتقى ثقافى بسبب سلفى رفض مصافحتهن «بوسى ولوسى وفريدة سيف النصر» ينسحبن من ملتقى ثقافى بسبب سلفى رفض مصافحتهن

كتب : مروة مرسى منذ 29 دقيقة

انسحبت كل من الفنانة بوسى ولوسى وفريدة سيف النصر، من ملتقى الفكر والثقافة، الذى أقيم فى مركز الحرية للإبداع بالإسكندرية، برئاسة الدكتور صلاح مازن، نقيب الإعلاميين الإلكترونى، وذلك بعد رفض أحد الحاضرين، المنتمى للتيار السلفى، مصافحة الفنانات الموجودات فى الحفل، أثناء وجودهن على المنصة، وبعد توجيه الفنانة فريدة سيف النصر كلمتها للتيار الإسلامى، التى طالبت فيها بتوحيد الصف بين التيارات المختلفة.

تصرف الشاب السلفى أعقبه إعلان الفنانات انسحابهن من الملتقى، وبعد محاولات عديدة من قبل القائمين على الملتقى، تم إقناعهن بالعودة مرة أخرى إلى الملتقى لاستكماله.

من جانبها قالت الفنانة بوسى، فى تصريحات صحفية على هامش الملتقى الثقافى: «كل مجتمع يضم عددا من المتطرفين، لكنهم لا يتدخلون فى الحياة العامة بالشكل الذى تشهده خلال هذه الأيام»، لافتة إلى أنها وقعّت على استمارة «تمرد» عبر الإنترنت.

وعن وزير الثقافة الجديد قالت: «لا أعرفه نهائياً، ولكنه أخطأ كثيراً فى حق الدكتورة إيناس عبدالدايم، رئيس دار الأوبرا المقالة، التى شرفت مصر فى كثير من المحافل الدولية»، لافتة إلى أن هناك الكثير من المخاوف تحيط بحرية الإبداع والفن والثقافة، ويبقى الأمل فى الشباب لحمايتها.

وأبدت فريدة سيف النصر، اندهاشها الشديد من الشاب السلفى الذى رفض مصافحتها، كما وجهت رسالة إلى وزير الثقافة قائلة: «لا يجوز أن يأتى أحد ويطلب هدم الأهرامات، وبالتالى لا يجوز أن نهدم الأساتذة الكبار».

شبكةعيونالإخبارية

ON Sport